الإمارات تطرد المنتخب الأولمبي السوري من أراضيها

23331.jpg

توالت البيانات الصحفية والتصريحات من الاتحاد السوري لكرة القدم، بعد مطالبة الحكومة الإماراتية بعثة المنتخب الأولمبي السوري مغادرة أراضيها خلال 12 ساعة، الخميس 24 كانون الأول.
ونشر الاتحاد الرياضي العام “توضيحًا صحفيًا”، أشار فيه إلى أن تصرف الحكومة الإماراتية “غير مقبول”، مضيفًا أن طلبها مغادرة المنتخب الأولمبي السوري جاء “بحجة وجود خطأ في إجراءات منح الفيزا، واعتبره “تصرفًا مخالفًا للقيم والمبادئ والمثل الرياضية الأولمبية”.
موفق جمعة، رئيس الاتحاد الرياضي العام، أبدى استغرابه من التصرف الذي حرم المنتخب السوري من فرصة الاستعداد النهائية قبل التوجه للدوحة خاصة أنه لعب مباراة مع منتخب أوزبكستان وفاز عليه بهدف.
وقال جمعة إنه أجرى اتصالًا مع القنصل السوري في دبي لمتابعة القضية وإمكانية بقاء البعثة دون عودتها، إلا أن السلطات الإماراتية أصرت على مغادرة المنتخب دون أي تحمل للمسؤولية وتحديد المسؤول عن الخطأ الذي أشارت إليه في منح الفيز.
وعلق مشجعو المنتخب على القرار في الموقع وكتب أحدهم “ليش استقبلوهم من الأصل إذا بدهم يطردوهم”، بينما أضاف آخر “لك من وقت ما دريت بمعسكر الإمارات و شفت جدول المباريات الودية قلت مو معقول في شي غلط.. والله بعمرها ما بتكمل معنا”، وتخوّف أحدهم من مشاكل مشابهة للمنتخب في قطر.

الاتحاد السوري يستجدي البحرين

بدوره أرسل رئيس الاتحاد السوري لكرة القدم، صلاح الدين رمضان، كتابًا لنظيره البحريني يطلب منه استقبال المنتخب الوطني الأولمبي السوري في المملكة لإجراء معسكر تدريبي.
وبدأ الكتاب مباركًا بعيد المولد النبوي الشريف، وطلب إقامة معسكر تدريبي بين الفترة من 30 كانون الأول الجاري وحتى 8 كانون الثاني المقبل، مع إمكانية تأمين مباريات ودية مع المنتخب البحريني أو الأندية.
وكانت الحكومة الإماراتية طالبت بعثة المنتخب الأولمبي السوري لكرة القدم مغادرة أراضيها دون الإفصاح عن الأسباب، الأمر الذي اعتبره رمضان “أمر لن نسكت عنه”، مردفًا “سنتقدم بشكوى للاتحادين الآسيوي والدولي”، في الوقت الذي عاد فيه المنتخب إلى دمشق، عصر اليوم ذاته.
المنتخب بدأ معسكره في الإمارات، 21 كانون الأول الجاري، على أن يلعب ثلاث مباريات ودية مع كوريا الشمالية والإمارات والأردن، ثم يغادر بعدها إلى الدوحة ليلتقي وديًا مع ناد قطري لم يحدده في 4 كانون الثاني المقبل.
وأفرزت القرعة المنتخب الأولمبي السوري في المجموعة الأولى إلى جانب قطر والصين وإيران، ضمن نهائيات كأس آسيا تحت 23 عامًا التي ستنطلق في 12 كانون الثاني المقبل في العاصمة القطرية الدوحة.

تابعنا على تويتر


Top