وفاة أمانة بركات.. رائدة العمل الإغاثي في القدم الدمشقي

fty5456gq1.jpg

من مظاهرات حي القدم الدمشقي، آذار 2016.

توفيت المهندسة أمانة بركات، عضو المكتب التنفيذي في مجلس “محافظة دمشق الحرة”، ومدير المكتب الإغاثي في حي القدم، ظهر الأربعاء 20 نيسان.

وأصدر مجلس “محافظة دمشق الحرة”، التابع للحكومة المؤقتة، بيانًا أمس، ذكّر فيه أن بركات جسدت “مثال المرأة السورية الثائرة والمجاهدة، التي تحملت أعباء الثورة المباركة في حي القدم منذ الأيام الأولى، فكانت أحد أهم أركان العمل الثوري النسوي في الحي”.

تبوأت بركات، المعروفة بأم البراء، أدوارًا مفصلية وأساسية في المجلس المحلي لحي القدم، وأسهمت في تأسيس مجلس محافظة “دمشق الحرة”، واستمرت في العمل حتى وفاتها.

من جهته، تقدم الائتلاف الوطني المعارض بتعازيه لذوي الفقيدة، مشيدًا بدورها الرائد في دعم العمل النسوي المدني في مناطق دمشق عمومًا وحي القدم بشكل خاص.

ولفت الائتلاف في تصريح صحفي أمس، إلى أن أم البراء آثرت البقاء في دمشق ومتابعة عملها الميداني، رغم الحصار والمرض، إلى أن توفاها الله، فكانت “مثالًا للمرأة السورية المكافحة في سبيل مبادئها، ونموذجًا للإنسان السوري التواق للحرية والكرامة”.

ويخضع حي القدم الدمشقي لسيطرة الجيش الحر، وهو من أبرز أحياء ومناطق جنوب دمشق، الخارجة بمعظمهما عن سيطرة النظام، والتي شهدت حصارًا لعامين، قبل أن تدخل في هدنة تعيد الهدوء النسبي.

تابعنا على تويتر


Top