“حماية المستهلك” تنفي تغيير وزن ربطة الخبر أو سعرها

BREAD35.jpg

صبي سوري يحمل الخبز في محافظة حلب 2012. (AFP)

نفى مصدر في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك، التابعة للنظام، اليوم الأحد 26 حزيران، تغيير وزن ربطة الخبز أو سعرها أو مواصفاتها.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية “سانا”، عن المصدر قوله إن “ما أشيع عبر مواقع التواصل الاجتماعي في الأيام الماضية عن تغيير في وزن ربطة الخبز أو سعرها أو مواصفاتها غير صحيح”، مؤكدًا أن وزن الربطة سيبقى 1300 غرام، وسعرها 50 ليرة سورية.

وكانت صحيفة الوطن المقربة من النظام، نقلت، الاثنين 20 حزيران، عن مصدر تمويني أن “بعض الأفران بدأت الالتفاف على قرار رفع أسعار المازوت إلى 180 ليرة، من خلال التلاعب بالوزن وإنقاص وزن الربطة، أو تخفيض عدد أرغفة الخبز داخل كل ربطة بمقدار رغيف في حال كان البيع بالعدد”.

المصدر أشار إلى أن “الخبز سيبقى مدعومًا من قبل الدولة، وأن الوزارة ستتخذ أقصى العقوبات بحق كل من يتلاعب بوزن أو سعر أو مواصفات ربطة الخبز”.

التلاعب بربطة الخبز جاء بعد تقديم أصحاب الأفران الخاصة شكاوى بسبب رفع المازوت، الأمر الذي أدى إلى زيادة كلفة الإنتاج دون إجراءات لتعويضهم من قبل حكومة النظام.

يأتي ذلك بعدما قررت وزارة التجارة الداخلية في حكومة النظام، في 15 حزيران، رفع سعر لتر المازوت من 135 إلى 180 ليرة سورية، وسعر لتر البنزين من 160 إلى 225 ليرة سورية، وسعر أسطوانة الغاز من 1800 إلى 2500 ليرة.

وكانت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك في حكومة النظام، رفعت سعر ربطة الخبز من 15 إلى 25 ليرة في تموز من 2014، وفي كانون الثاني 2015 رفعت سعر الربطة من 25 إلى 35 ليرة، لترفع في تشرين الثاني 2015 سعر الربطة إلى 50 ليرة.

تابعنا على تويتر


Top