الملكي يقابل الريدز في دوري أبطال أوروبا

camera iconريال مدريد وليفربول في لقاء سابق بدوري ابطال أوروبا- 22 من شباط 2023 (Getty Images)

tag icon ع ع ع

تتجه الأنظار اليوم، الأربعاء 15 من آذار، عند الساعة 11:00 مساء، إلى ملعب “سانتياغو برنابيو” في العاصمة مدريد، عندما يستضيف ريال مدريد الفائز بنتيجة كبيرة 5×2 في لقاء الذهاب فريق ليفربول الإنجليزي، لفائدة إياب دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا للموسم الحالي.

كما سيلتقي بنفس التوقيت فريقا نابولي الإيطالي الفائز 2×0 ذهابًا على ضيفه انتراخت فرانكفورت الألماني، وذلك على ملعب “دييجو أرماندو مارادونا”.

مهمة صعبة للريدز

هذه المواجهة الـ11 بين الفريقين، إذ سبق أن التقيا في عشر مباريات بدوري الأبطال، فاز الريدز، المتوّج بستة ألقاب، في أول ثلاث مواجهات، لكنه خسر بعدها ست مباريات متتالية أمام ريال مدريد، آخرها في ذهاب هذا الدور وبنتيجة كبيرة وصلت إلى 2×5 في آنفيلد.

ويتصدّر الفريق الملكي السجل الذهبي لدوري الأبطال بإحرازه 14 لقبًا حتى الآن.

يعتبر الألماني يورجن كلوب المباراة فرصة للانتقام من ضيفه الإسباني ريال مدريد، عندما هزمه 2×5 في الذهاب.

ويرغب المدرب الألماني بإعادة هيبة الريدز من خلال هذا الموقعة، بعد الأداء المتواضع الذي قدمه في المباراة السابقة، وأيضًا في البريميرليج بالموسم الحالي.

وبعد مضي 26 جولة، يحتل ليفربول المركز السادس برصيد 42 نقطة، ويبتعد عن دائرة مربع الكبار بست نقاط.

ويمضي الوقت صعبًا جدًا على الألماني كلوب، لأنه يحتاج إلى الفوز على مضيفه الملكي بفارق أربعة أهداف.

ويبدو أن كلوب يصب تركيزه على الدوري الممتاز للدخول إلى دائرة الأربعة الكبار، لكي لا يفقد مقعده في دوري الأبطال الموسم المقبل.

أنشيلوتي يسعى للاحتفاظ باللقب

ليس هناك شك أن صدارة الدوري الإسباني أصبحت بعيدة تقريبًا عن الإيطالي كارلو أنشيلوتي وكتيبته الملكية.

ويحتل الفريق المركز الثاني في الليجا برصيد 56 نقطة، ويتأخر بفارق تسع نقاط عن برشلونة المتصدر بـ65 نقطة.

يسعى أنشيلوتي للاحتفاظ باللقب وإثبات حضوره في هذا الموسم، إذ يشهد تقلبات وتجاذبات بأداء فريقه حتى الآن، ولا بد من إعادة هيبة ريال مدريد من خلال بوابة دوري الأبطال، كحال غريمه الألماني يورجن كلوب.

ويبدو أن القمة لن تكون عادية رغم أنها صعبة على الريدز، ولكن الفوز وقلب الموازين لن يكون مستحيلًا في عالم المستديرة.

نابولي يواجه آنتراخت

بدوره، يستضيف فريق نابولي الإيطالي على ملعب “دييجو أرماندو مارادونا” فريق آنتراخت فرانكفورت الألماني في المواجهة الرابعة، بعدما أن فاز الفريق الإيطالي 0×2 في لقاء الذهاب وفي عقر دار الفريق الألماني.

ينفرد نابولي بصدارة دوري “الكالتشيو” برصيد 68 نقطة، ويبتعد عن أقرب منافسيه إنتر ميلان بفارق 18 نقطة من أصل 26 مباراة خاضها حتى الآن.

بينما آنتراخت يحتل المركز السادس في “البوندسليجا” برصيد 40 نقطة، من 24 مباراة، ويبتعد عن مربع الكبار بفارق خمس نقاط.

وتعتبر هذه الموقعة بمنزلة “كسر العظم” بين الإيطالي لوتشيانو سباليتي، والنمساوي أوليفر جلاسنر مدرب الفريق الألماني.

وتقام هاتان المباراتان في ختام دور الـ16، وكانت قد تأهلت ستة أندية إلى دور الربع النهائي، هي بايرن ميونيخ الألماني على حساب فريق النجوم باريس سان جيرمان، وميلان الايطالي بعد إقصاء توتنهام هوتسبير.

كما تأهل إنتر ميلان على حساب بورتو البرتغالي، وتمكن تشيلسي من إقصاء بوروسيا دورتموند الألماني.

بدوره، بنفيكا البرتغالي تأهل على حساب فريق كلوب بروج البلجيكي، وأخيرًا مانشستر سيتي تأهل على حساب لايبزيج الألماني، بعد فوزه الكاسح مساء، الثلاثاء، على ملعب “الاتحاد” بنتيجة 7×0، سجل منها النرويجي هالاند خمسة أهداف، في ظاهرة هي الثانية بدوري الأبطال، بعد الأرجنتيني ميسي لمصلحة فريق برشلونة في مرمى باير ليفر كوزن الألماني بدور الـ16 من دوري الابطال عام 2012.

وكانت النتيجة قد انتهت بفوز كاسح لبرشلونة 7×1 أيضًا بقيادة المدرب الإسباني بيب جوارديولا آنذاك.

نظام البطولة وقرعة دور الربع النهائي

يجري الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) قرعة دور الربع النهائي الجمعة المقبل 17 من آذار الحالي، عند الساعة 2:00 عصرًا بتوقيت دمشق، بمدينة نيون السويسرية حيث مقر “يويفا”.

ويُعتمد نظام القرعة في هذا الدور، بحيث لا توجد قواعد تمنع من التقاء فريقين من نفس الدولة، كما هي الحال في دور نصف النهائي.

وحدد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم موعد مباريات دور ربع النهائي لمرحلة الذهاب يومي 11 و12 من نيسان المقبل، والإياب في 18 و19 من الشهر نفسه، وتقام مباراتا دور نصف النهائي في 9 و10 من أيار المقبل.

وفي 16 و17 من الشهر نفسه، تقام مباراتا الإياب، وستكون المباراة النهائية في 10 من حزيران المقبل على ملعب “أتاتورك” في مدينة اسطنبول التركية.





×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة