الأمن التركي يعتقل “قادة” و”فاعلين” في تنظيم “الدولة”

جندي تركي خلال عملية أمنية في ولاية أورفا جنوبي البلاد (الأناضول)

camera iconجندي تركي خلال عملية أمنية في ولاية أورفا جنوبي البلاد (الأناضول)

tag icon ع ع ع

اعتقلت السلطات الأمنية التركية 12 شخصًا بتهمة الانتماء لتنظيم “الدولة الإسلامية”، بحسب وسائل إعلام تركية، مشيرة إلى أن من بينهم قادة وأشخاص فاعلين في التنظيم.

وقال موقع “TRT haber” التركي، إن سلطات الأمن التركي نفذت حملة أمنية اليوم، الأربعاء 24 من أيار، اعتقل خلالها 12 شخصًا من المشتبه بانتمائهم لتنظيم “الدولة”، بعد تحقيق سبق وأطلقته في أنشطة المنظمة المصنفة على قوائم “الإرهاب” لديها.

وأضاف، أن من بين المقبوض عليهم شخص يدعى بلال أوزبوغداي، وهو “زعيم مرمرة ضمن هيكلية التنظيم”، إلى جانب المسؤول عن قطاع اسطنبول في التنظيم، سلمان ساليس.

العملية الأمنية نفذتها السلطات خلال بحث عن المشتبه بهم في ثمانية أحياء بمدينة اسطنبول، وأشار الموقع التركي إلى أن تنظيم “الدولة” قدم دعمًا ماليًا ولوجستيًا للمشتبه بهم، الذين دخلوا إلى تركيا من دول أخرى، لم يحددها.

صحيفة “حرييت” التركية قالت، إن السلطات التركية ضبطت عشرة أشخاص خلال عملهم بأنشطة الدعاية لـ”منظمة إرهابية” عبر وسائل التواصل الاجتماعي، في اسطنبول.

وفي ولاية هاتاي أيضًا المحاذية للحدود السورية، نفذت السلطات الأمنية عملية اعتقلت خلالها ثمانية أشخاص، بحسب ما قالته جريدة “صباح” التركية، مشيرة إلى أنها ضبطت العديد من المواد الرقمية والوثائق التنظيمية، وتعمل على مطاردة مشبته بهم من ذوي الصلة بالمجموعة نفسها.

ولم تشر الأخبار الواردة من الولايات التركية إلى جنسيات المعتقلين، بينما أرفق موقع “TRT haber” خبره بصور لبعضهم.

عمليات المداهمة لا تُعتبر الأولى من نوعها خلال الأشهر الأخيرة، إذ أوقفت قوات الأمن التركية مطلع آب 2022، 15 سوريًا خلال عمليات مداهمة نفذتها في مناطق متفرقة من ولاية اسطنبول، بتهمة الانتماء لتنظيم “الدولة الإسلامية”.

وفي حزيران 2022، اعتقلت السلطات ثلاثة عناصر من تنظيم “الدولة” خلال عمليتين منفصلتين، بحسب ما نقلته وكالة “الأناضول” التركية حينها.

وفي نهاية 2020، اعتقلت قوات الأمن التركية أربعة متهمين بالانتماء إلى تنظيم “الدولة الإسلامية” بولاية “أسكي شهير” شمال غربي البلاد، بحسب وكالة “الأناضول“.

وقضت محكمة الصلح في ولاية أضنة أيضًا على قيادي في تنظيم “الدولة” بالحبس بعد إلقاء القبض عليه مختبئًا في الولاية الواقعة جنوبي البلاد، وبحوزته مواد رقمية تكشف ضلوعه بالقتال في دير الزور.





×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة