النظام يفرض حصارًا على مدينة جاسم شمالي درعا

مقاتلون من "اللواء الثامن" المحلي التابع لـ"الأمن العسكري" في درعا خلال دخوله مدينة جاسم للمشاركة بالعمليات ضد خلايا تنظيم "الدولة"- 15 من تشرين الأول 2022 (درعا 24)

camera iconمقاتلون من "اللواء الثامن" المحلي التابع لـ"الأمن العسكري" في درعا خلال دخوله مدينة جاسم للمشاركة بالعمليات ضد خلايا تنظيم "الدولة"- 15 من تشرين الأول 2022 (درعا 24)

tag icon ع ع ع

فرضت قوات النظام السوري حصارًا على سكان مدينة جاسم شمالي محافظة درعا، إذ منعت الدخول والخروج من المدينة مستثنية طلاب الجامعات.

وأفاد مراسل عنب بلدي في درعا أن الحواجز الأمنية منعت اليوم، السبت 16 من كانون الأول، المدنيين من مغادرة المدينة باستثناء الطلاب المتجهين لإجراء امتحاناتهم الجامعية.

مصدر عسكري في الفصائل المقاتلة المحلية بالمدينة قال لعنب بلدي إن الحواجز الأمنية التي ثُبتت أمس الجمعة، بمحيط المدينة، منعت السكان من الخروج، باستثناء الطلاب، وعناصر الأفرع الأمنية المتمركزين داخل المدينة.

وأضاف المصدر، الذي تحفظ على ذكر اسمه لأسباب أمنية، أن وفدًا من وجهاء المدينة اتجه صباح اليوم لمقابلة ضباط وأمنيين بقوات النظام لمعرفة أسباب التحركات العسكرية والأمنية بمحيط المدينة منذ أمس الجمعة.

ويأتي إغلاق مداخل ومخارج المدينة امتدادًا لتحركات أمنية بدأها النظام صباح أمس الجمعة، إذ ثبّت نقاط عسكرية عديدة بمحيط المدينة، دون معرفة أسباب هذه التحركات، في حين لم يفارق طيران الاستطلاع سماء المنطقة.

وتزامنت التعزيزات العسكرية بمحيط المدينة مع إخلاء مخفر الشرطة داخلها، إلى جانب مناوشات مسلحة وقعت بين مجموعات محلية وقوات “الأمن العسكري” المتمركزة في “المركز الثقافي” وسط جاسم.

ومع بداية التحركات العسكرية، قال موقع “تجمع أحرار حوران” المحلي، إن مطالب النظام لم تُعرف بعد، بينما يتوقع الأهالي استخدام ذرائع قديمة مثل “وجود تنظيمات في المدينة لمحاولة اجتياحها”، كما حصل في المرات السابقة.

وسبق أن أجرى النظام التحركات العسكرية نفسها بمحيط مدينة جاسم، تزامنًا مع رفع الفصائل المحلية لجاهزيتها العسكرية مع توقعها بشن النظام حملة أمنية في المنطقة.

وفي تشرين الأول 2022، دفعت قوات النظام بتعزيزات عسكرية حاصرت عبرها مدينة جاسم بحجة وجود خلايا من تنظيم “الدولة”، ولكن فصائل المدينة قطعت على النظام الطريق وشنت حملة أمنية استهدفت خلايا التنظيم.

وبحسب معلومات حصلت عليها عنب بلدي من مصادر عسكرية حينها، فإن الحملة انتهت بمقتل 45 عنصرًا من التنظيم بينهم 15 قياديًا أبرزهم زعيم تنظيم “الدولة الإسلامية” الملقب بـ”أبو الحسن القرشي”.

وفي آذار 2022، شهدت مدينة جاسم شهدت، اشتباكات مسلحة بين مقاتلين محليين من أبناء المدينة وقوات من “أمن الدولة” حاولت اقتحام إحدى المزارع في المدينة.





×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة