× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

وزير التعليم: معظم المتقدمين للامتحانات إناث.. ما السبب؟

حركة نزوح اللاجئين السوريين باتجاه أوروبا (انترنت)

ع ع ع

كشف وزير التعليم العالي في حكومة النظام السوري، محمد عامر المارديني، أن معظم المتقدمين للامتحانات العام الجاري كانوا من الإناث.

وقال المارديني، في تصريح لصحيفة “الوطن” المقربة من النظام اليوم، الاثنين 12 كانون الأول، إن نسبة المتقدمين للامتحانات لم تتجاوز 70% بأفضل حالاتها، وهناك بعض السنوات انخفض فيها العدد إلى 50% معظمهم إناث.

واعتبر الوزير ذلك مؤشرًا على انخفاض الشباب السوري الذين يدرسون في الجامعات، مرجعًا ذلك إلى هجرتهم خارج البلاد، في حين أن البعض لم يتمكن من تقديم الامتحانات.

وكان قسمٌ من الشباب السوري خرجوا من سوريا متوجهين إلى الدول المجاورة كتركيا أو أوروبا، بحثًا عن دولة آمنة.

وتعتبر حملات الاعتقال المتكررة من قبل النظام السوري بهدف إلحاق الشباب بالجيش والقتال في صفوفه، من أهم الأسباب الذي دفعت بالكثيرين للهجرة، إضافة إلى زيادة البطالة وارتفاع تكاليف الحياة.

وكان رئيس مجلس الوزراء السابق لدى النظام، وائل الحلقي، أكدّ، أواخر العام الماضي، أن إلزام الشباب بأداء خدمة العلم تسبب بهجرتهم من البلاد، مضيفًا أن أسبابًا أخرى للهجرة مثل انخفاض المستوى المعيشي ونقص المواد الأساسية من محروقات وكهرباء وماء وازدياد البطالة وارتفاع الأسعار وانخفاض قيمة العملة.

وكشف أن حكومته حاولت الحد من هجرة الشباب الهاربين من خدمة العلم، من خلال تشجيعهم على الالتحاق بالخدمة العسكرية وتعميق ما سماه “الانتماء الوطني” لديهم وزيادة رواتب العسكريين.

مقالات متعلقة

  1. لتفادي تزويرها.. التعليم العالي تضع "كودًا أمنيًا" للشهادات الجامعية
  2. "الإدارة العامة للخدمات" تمنع طلاب حماة من تقديم الامتحانات
  3. وزارة التعليم السورية تعلن افتتاح "جامعات خاصة" بدوامٍ مسائي
  4. سبعة طلاب يحصدون العلامة الكاملة للتعليم الأساسي في سوريا

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة