× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

اتهامات “التحرش الجنسي” لا تزال تلاحق ترامب

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وابنته إيفانكا (رويترز)

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وابنته إيفانكا (رويترز)

ع ع ع

أصدر القضاء الأمريكي أمرًا يقضي بتسليم فريق الحملة الانتخابية للرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، لكل الوثائق التي بحوزته والمتعلقة باتهامات التحرش الجنسي الموجهة لترامب.

وكانت سيدة أمريكية تدعى سامر زيرفوس اتهمت ترامب بملامستها ومحاولة تقبيلها بالقوة داخل فندق في لوس أنجلوس عام 2007، على خلفية تسريب تصريحات لترامب مسيئة للنساء.

واعتبر ترامب أن هذه التصريحات “أحاديث رجال”، مقللًا من أهميتها، وواصفًا كل من اتهمه بالتحرش بالكذب.

وبحسب الوثيقة القضائية التي كشفها موقع “باز فيد نيوز” أمس، فإن الأمر القضائي يشمل الوثائق المعلقة بزيرفوس، أو أي امرأة أخرى، اتهمت ترامب باتصال جنسي دون موافقتها، و/أو بسلوك جنسي غير لائق.

وانتشر تسجيل مصور في تشرين الأول 2016، يتباهى فيه ترامب بقدرته على الوصول لأي امرأة عبر الإمساك بها من أعضاءها الحميمة، مؤكدًا أن النساء لا تمانع ذلك إذا كان الرجل مشهورًا، ويعود الفيديو للعام 2005.

وعلى خلفية هذا التسجيل تقدمت عدة نساء بشكاوى ضد ترامب تتعلق بالتحرش الجنسي، من بينهن سامر زيرفوس، وهي مشتركة سابقة في برنامج “ذي ابرينتس” التلفزيوني الذي كان يقدمه ترامب قبل أن يصبح رئيس.

وكان عدد صحيفة “واشنطن بوست”، الصادر يوم الأحد، قد حمل إعلانًا بالخط الكبير على صفحة كاملة، عن جائزة تصل إلى 10 ملايين دولار لمن يدلي بمعلومات تؤدي إلى عزل الرئيس ترامب.

ويعود الإعلان لصاحب مجلة “هسلر” الإباحية، لاري فلينت، موضحًا أنه من واجب كل أمريكي محاولة عزل ترامب قبل فوات الأوان.

مقالات متعلقة

  1. أمريكا تكشف عن وثائق سرية حول اغتيال جون كنيدي
  2. تغريدات ترامب "المتهورة" تشعل حربًا كلامية مع تيريزا ماي
  3. احتجاجات وبالون ساخر.. ترامب يبدأ جولته الأوروبية (فيديو)
  4. ترامب يحذر من "انهيار" أسواق المال بسبب محاولات عزله

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة