× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

وفاة الإعلامي الرياضي السوري ياسر الحلاق في مصر

الإعلامي الرياضي السوري ياسر الحلاق في مصر (صفحة الحلاق في فيس بوك)

الإعلامي الرياضي السوري ياسر الحلاق في مصر (صفحة الحلاق في فيس بوك)

ع ع ع

توفي الإعلامي الرياضي السوري ياسر الحلاق في مصر، ونعته شخصيات سورية بارزة.

وعانى الحلاق من مرض السرطان لمدة عام ونصف قبل وفاته فجر اليوم، الاثنين 9 من نيسان.

وقال عروة قنواتي الناطق باسم “الهيئة السورية للرياضة”، إن الحلاق عمل خلال السنوات الخمس الماضية لمصلحة الرياضيين السوريين “الأحرار”، مردفًا لعنب بلدي، “تعلمنا منه الصبر وكان يتطلع إلى إرضاء الجميع بعيدًا عن السياسيين وأطماعهم وتدخلاتهم”.

والحلاق من مواليد 1978 في حي الميدان بدمشق، ومتزوج وله ثلاثة أطفال.

كما عمل سابقًا مديرًا للجنة اللاعبين المحترفين في الاتحاد السوري لكرة القدم، وأدار موقع “استاد سوريا” الإلكتروني ومكتب “لايف سبورت” للتسويق والإعلان الرياضي.

إضافة إلى شغله منصب المنسق العام لـ “رابطة الرياضيين السوريين الأحرار”، التي كانت أساس تشكيل الهيئة السورية للرياضة والشباب، والمدير التنفيذي لمنظمة “رياضيون من أجل سوريا”.

وإلى حين وفاته، عمل مديرًا لفريق الطوارئ السوري التطوعي في مصر.

وبحسب قنواتي، كان الحلاق “مندفعًا وغيورًا على العمل الرياضي والإنساني حتى في أشد لحظات مرضه إلى أن تعذر عليه إتمام العمل”.

“ابتهج ياسر عندما نال السباح السوري أنس محمود الميدالية البرونزية في بطولة العالم التي جرت في قطر الشهر الماضي”، وفق قنواتي.

ويحمل الحلاق دبلومًا في الاقتصاد من المعهد التقاني للمحاسبة والتمويل بدمشق.

وكتب في صفحته الشخصية منتصف آذار الماضي، “لا أحد يدرك متى يحين أجله وهذا ما يعني استحالة أن أعرف إن كان لي بقية من كلمات في هذه الحياة أنتصر بها لثورتنا العظيمة (..) قرر الأطباء إيقاف العلاج لعدم قدرة جسدي على تحمل المزيد”.

نصر وشفاء!!.لا أحد يدرك متى يحين أجله وهذا ما يعني استحالة أن أعرف إن كان لي بقية من كلمات في هذه الحياة انتصر بها لثورتنا العظيمة التي فاتني أمس أن أشارك ذكراها السابعة بسبب ما أعانيه منذ أيام بعد أن قرر الأطباء ايقاف العلاج لعدم قدرة جسدي على تحمل المزيد!!.رغم كل شيء سأبقى متفائلاً بالنصر والشفاء .. وكل ما أتمناه أن تعذروني لعدم قدرتي غالباً على الرد في أغلب مراسلاتي .. ويبقى أخيراً أن أشكر أخي وحبيبي البطل السوري العالمي السباح "أنس محمود" على تلك الهدية القيمة التي تلقيتها منه اليوم بعد فوزه ببرونزية العالم لفئة الماسترز في الدوحة ليثبت بما لا يدع مجالاً للشك أن ثورتنا العظيمة هي ثورة طاهرة نقية ما دام فيها الأوفياء والمخلصين الصادقين!!.

Posted by ‎ياسر الحلاق‎ on Friday, March 16, 2018

مقالات متعلقة

  1. نجل توفيق الحلاق عضوًا في لجنة مهرجان واشنطن السينمائي
  2. رجل في الأخبار.. رياض سنيح قائم بأعمال الترويج للأسد في مصر
  3. "مركز حلب الإعلامي".. صحافة المواطن السوري
  4. المعتقل: عبد الرحمن الحلاق

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة