× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج النسخة الورقية

الطفلة مايا تصل إلى تركيا لتركيب أطراف اصطناعية

الطفلة مايا المرعي في عيادة الطبي تشولجو (تويتر)

الطفلة مايا المرعي في عيادة الطبي تشولجو (تويتر)

ع ع ع

وصلت الطفلة السورية مايا المرعي، التي شغلت قصتها وسائل التواصل الاجتماعي مؤخرًا، إلى تركيا لتركيب أطراف اصطناعية.

ونشر الطبيب التركي محمد زكي تشولجو أمس، الأربعاء 27 من حزيران، عبر حسابه في “تويتر”، صورة جمعته بالطفلة مايا محمد المرعي في عيادته، مؤكدًا أنه أجرى لها الفحوصات الطبية اللازمة لعملية تركيب الأطراف.

وكانت مايا البالغة من العمر ثماني سنوات استحوذت على اهتمام وسائل الإعلام الأسبوع الماضي بعد ظهورها في عدة تقارير مصورة، هي ووالدها مبتوري الأطراف وما يعانيانه من صعوبات وخاصة أنهما يعيشان في المخيمات بريف إدلب.

وأظهرت المقاطع الطفلة وهي تستعين بعلب مواد غذائية فارغة لتتمكن من التنقل، بسبب عدم توفر المال لدى عائلتها لتركيب أطراف لها، وعدم استعداد أحد لمساعدتها  بعد أن فقدت ساقيها بقصف جوي من طيران النظام والطيران الروسي على قريتها.

ودفعت تلك التقارير الطبيب التركي تشولجو إلى البحث عن الطفلة بغية مساعدتها بتركيب الأطراف الاصطناعية مجانًا، ولذلك نشر تغريدة تدعو كل من يعرف الطفلة إبلاغها برغبته بإجراء عملية تركيب الأطراف لها مجانًا.

وأسهمت مواقع التواصل الاجتماعي بتسريع مساعدة عدد من الأطفال السوريين الذين سبب لهم القصف الجوي تشوهات أو فقدوا أحد أعضائهم، وكان آخرهم الطفل كريم الذي فقد عينه في قصف على الغوطة الشرقية، ثم تمكن والده من إيصاله إلى الأراضي التركية لتلقي العلاج هناك، وذلك بعد حملة تضامن مع الطفل شنها ناشطون وفنانون وسياسيون من كل أنحاء العالم.

مقالات متعلقة

  1. مبتورو الأطراف في درعا
  2. مصابون يحلمون بأطراف صناعية ذكية في الشمال
  3. طبيب تركي يشرف على توأم سيامي ولد في سوريا.. وقرار الفصل مبكر
  4. "محلي جرابلس" يبدأ تركيب أطراف ذكية للمصابين شمالي حلب

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق