وفاة الرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش الأب

الرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش الأب وزوجته بربارة (جيتي)

الرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش الأب وزوجته بربارة (جيتي)

ع ع ع

توفي الرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش الأب عن عمره يناهز 94 عامًا، بعد معاناته مع المرض.

ونعت الإدارة الأمريكية الرئيس الأسبق على لسان الرئيس الأمريكي الحالي، دونالد ترامب، السبت 1 من كانون الأول، فيما نشر ابنه، جورج بوش الابن، بيانًا أكد فيه وفاة والده.

وتأتي وفاة جورج بوش الأب بعد سبعة أشهر على وفاة زوجته بربارة بوش عن عمره يناهز 92 عامًا.

وعانى الرئيس الأسبق من أمراض عدة، من بينها الالتهاب الرئوي، بالإضافة إلى عدوى انتقلت إلى دمه، ودخل عدة مرات إلى المستشفى توفي بعدها نتيجة تدهور وضعه الصحي.

وكان بوش الأب يشغل منصب الرئيس الـ 41 للولايات المتحدة، في الفترة بين عامي 1989 و1993، وترشح لولاية رئاسية ثانية إلا أنه لم يفز بها على حساب نظيره بيل كلينتون.

وتزامنت رئاسة جورج بوش الأب مع أحداث عالمية عدة لعب فيها دورًا بارزًا، ومن بينها انتهاء الحرب الباردة بين الولايات المتحدة والاتحاد السوفييتي السابق، وتزامن انتهاء الحرب مع انتهاء ولايته.

وفي أثناء ولايته، أعلن بوش الأب “النظام العالمي الجديد” عام 1990، كما أنه لعب دورًا في إنهاء الحرب بين العراق والكويت، وإخراج القوات العراقية منها.

ورغم أنه كان يرى أن التدخل في الشرق الأوسط قد ينذر “بفوضى قادمة”، إلا أن ابنه جورج بوش الابن أعلن التدخل الأمريكي في العراق، عام 2003، وكان حينها رئيسًا للولايات المتحدة.

وبدأ جورج بوش الأب مسيرته كطيار حربي ثم أصبح مديرًا لوكالة الاستخبارات الأمريكية (CIA)، وشغل منصب نائب الرئيس الأمريكي الأسبق رونالد ريغن مدة ثماني سنوات، أصبح بعدها رئيسًا للولايات المتحدة.



مقالات متعلقة


Array

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة