× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

تعديلات في الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون تشمل مدراء القنوات

الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون (سانا)

الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون (سانا)

ع ع ع

أصدرت وزارة الإعلام في حكومة النظام السوري قرارًا يقضي بإجراء تعديلات طالت مدراء القنوات السورية الحكومية، والأقسام التابعة لها.

وبموجب التعديلات الصادرة عن وزير الإعلام، عماد سارة، الجمعة 7 من كانون الأول، تم تكليف عدنان أحمد مديرًا للأخبار المصورة، وميسون يوسف مديرة للقناة السورية، وتميم ضويحي مديرًا لقناة سوريا دراما.

كما تم تعيين عدي الحمود مديرًا للإنتاج التلفزيوني في الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون، وزهير ملحم مديرًا للشؤون الإدارية والقانونية، وفادي عز الدين مديرًا للهندسة.

وتأتي هذه التعديلات بعد يومين على إصدار وزارة الإعلام قرارًا بتبعية المديريات والأقسام في الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون مباشرة للمدير.

وبموجب القرار السابق أعفى سارة مدير الهيئة نايف عبيدات، وكلف معاون وزير الإعلام، سومر وسوف، الحاصل على إجازة في الحقوق، بتسيير أمور الهيئة.

وكان سارة أجرى مجموعة من التغييرات في إدارة الهيئة منذ تسلمه وزارة الإعلام، مطلع كانون الثاني الماضي، خلفًا للوزير رامز ترجمان، بموجب مرسوم صادر عن رئيس النظام السوري بشار الأسد.

وأعفى فور تسلمه الوزارة مديرة إذاعة “صوت الشباب”، سلوى الصاري، من منصبها الذي كلفت به منذ 2011، وعيّن بدلًا عنها عائشة الخراط.

كما عين أحمد يوسف مديرًا لأخبار “إذاعة دمشق”، بدلًا من هشام عمران الذي عينه معاونًا لمدير إدارة الإذاعة، نايف عبيدات.

وتسعى الهيئة إلى إحداث تعديلات جذرية من شأنها إعادة ثقة الجمهور السوري بها، خاصة بعد الانتقادات التي واجهتها مؤخرًا بسبب سوء البرامج التي تعرضها.

وبموجب ذلك أعلنت، في آب الماضي، أنها ستطلق هوية بصرية جديدة، بالإضافة إلى حزمة من البرامج الجديدة عبر الفضائية السورية والإخبارية.

مقالات متعلقة

  1. تعديلات جذرية في وزارة الإعلام والمؤسسات التابعة لها
  2. وزير الإعلام يقيل "حوت" التلفزيون السوري من منصبه
  3. تعديلات جذرية في الإذاعة والتلفزيون السوري
  4. وزير الإعلام الجديد يجري تعديلات في هيئة الإذاعة والتلفزيون

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة