fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

طرق لدفع زكاة الفطر إلكترونيًا في تركيا

ع ع ع

حدد وقف الديانة التركي مقدار صدقة الفطر داخل تركيا لرمضان الحالي 2019 بـ 23 ليرة تركية، في 29 من نيسان الماضي.

زكاة الفطر هي زكاة واجبة على المسلمين يمكن دفعها من غروب شمس أول يوم في رمضان إلى قبيل أداء صلاة عيد الفطر.

تجب زكاة الفطر عن كل من ملك صاعًا (2700 غرام من الطعام) يزيد على قوته، وتشمل الزكاة الفرد وعائلته.

وطالب المجلس الإسلامي السوري، في 15 من أيار، السوريين المقيمين في الخارج اتباع ما تحدده دوائر الفتوى في البلاد التي يقطنونها.

مؤسسات عديدة في تركيا منها سورية وتركية أتاحت دفع الزكاة عن طريق الإنترنت:

فريق ملهم التطوعي

فريق من طلبة الجامعات السوريين أسس في العام 2012، يبلغ عدد متطوعي الفريق الآن 180 متطوعًا ومتطوعة في عدة دول.

يعملون من مقرين أحدهما في تركيا والآخر في فرنسا، وله فروع في كل من الأردن والسويد وكندا.

أطلق الفريق خلال رمضان الحالي 12 حملة خيرية سينفذها أكثر من 200 متطوع في سوريا وتركيا ولبنان والأردن.

وابتكر فريق “ملهم التطوعي” فكرة منح فيها أطفال المناطق المحاصرة “عيديات”، وجذبت الاهتمام على مواقع التواصل الاجتماعي.

يمكنك التبرع لزكاة الفطر في تركيا عن طريق الرابط

الهلال الأحمر التركي Türk Kızlay

مؤسسة تركية خيرية تطوعية تقدم المساعدة في حالات الكوارث الطبيعية والأزمات وتسعى لتامين نقل الدم الآمن للناس ومحاولة تخفيف الأضرار وتأمين الاحتياجات الأولية.

أنشئت في العام 1868 من قبل مجموعة من الأطباء العثمانيين تحت اسم “جمعية الهلال الأحمر”، وفي عهد مصطفى كمال أتاتورك تم تغيير الاسم إلى الهلال الأحمر التركي (Türk Kızlay)، وهي من أشهر المنظمات غير الحكومية في تركيا.

مبادئها الأساسية: الإنسانية، الحيادية، الابتعاد عن التمييز العنصري، الاستقلالية.

ستوزع المؤسسة مساعداتها على المحتاجين بعد تحديدهم من قبل لجنة تنسق مع مديريات التربية ودور الإفتاء في المناطق وتوزع في شهر رمضان.

يقدم الهلال الأحمر التركي مساعداته في الداخل السوري أيضًا، وينشط في دعم القطاع الطبي بشكل خاص.

يمكنك التبرع بقيمة زكاة الفطر المقرة في تركيا عن طريق الرابط التالي أو عن طريق إرسال رسالة قصيرة (Sms) يكتب فيها “FİTRE” إلى الرقم 1877.

هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات (İHH)

مؤسسة تركية أُسست في العام 1992، تقدم مساعداتها في مناطق الحروب والنزاعات والكوارث الطبيعية في شتى أنحاء العالم دون أي تمييز بين دين أو عرق أو لغة أو قومية.

اكتسبت طابعها المؤسساتي في العام 1995 وتقدم خدماتها في 135 بلدًا في خمس قارات.

قامت الهيئة بتأمين سكن لأكثر من 150 ألف مهاجر سوري في ست ضواحي “كونتينر” و27 مخيمًا في الداخل السوري، وأمنت لهم الغذاء من خلال 61 فرنًا و30 مطبخًا.

كما أنشأت الهيئة مدينة لرعاية 990 من الأيتام السوريين وترعى الكثير مشاريع لدعم السكان داخل سوريا في المجالات الاقتصادية والطبية.

بمكنك التبرع بقيمة زكاة الفطرة المقرة في تركيا عن طريق الرابط التالي.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة