fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

أمم إفريقيا تثير حسرة متابعي المنتخب السوري

مدرب المنتخب السوري فجر إبراهيم (فلاش سبورت)

ع ع ع

أثار فوز المنتخب الجزائري ببطولة كأس الأمم الإفريقية، مساء أمس 19 من تموز، حسرة مشجعين للمنتخب السوري، بعد الإخفاقات التي يعاني منها المنتخب منذ مشاركته في بطولة كأس آسيا 2019 التي أقيمت في الإمارات وخرج منها المنتخب السوري صفر اليدين بعد خسارتين من الأردن وأستراليا وتعادل مع فلسطين.

هذه الهزائم والأداء السيئ لم يكن سببًا كافيًا لاستقالة اتحاد كرة القدم السوري، بعكس اتحاد كرة القدم المصري الذي استقال بعد خروج مصر من البطولة المقامة على أرضها بخسارتها أمام منتخب جنوب إفريقيا في دور الـ16.

واستمر الاتحاد السوري بعمله بعد الخروج من كأس آسيا، وأقال المدرب الألماني بيرنارد شتانغه وعين مكانه المدرب فجر إبراهيم، الذي قاد المنتخب السوري في خمس مباريات ودية خسر خلالها أمام المنتخب الإيراني بخماسية في أول المباريات الودية.

وقارن سوريون بين المدرب المحلي فجر إبراهيم، الذي لم يحقق أي إنجاز يذكر مع المنتخب السوري، والمدرب الجزائري بلماضي الذي حقق البطولة مع المنتخب الجزائري.

ولا يبدو أن فجر ابراهيم سيستقيل قريبًا، وكذلك اتحاد كرة القدم، رغم الحملة الإعلامية التي طالبت بالاستقالة، عبر عدد من البرامج والشخصيات السورية الشهيرة.

وانتشرت عبر “فيس بوك” دعوات وصور تسخر من فجر إبراهيم واتحاد كرة القدم بقيادة فادي الدباس، ومن الواقع الرياضي السوري.

https://www.facebook.com/syriafot/photos/rpp.871932252924403/2266332243484390/?type=3&theater

 

وسخرت صفحة “زميل وجيه: نعم زميل جوزيف” عبر “فيس بوك” من المدرب السوري بعدة منشورات.

https://www.facebook.com/watch/?v=552923555243547

 

وكانت التصفيات الآسيوية المشتركة لمونديال 2022، وكأس آسيا 2023، وضعت المنتخب السوري في مجموعة سهلة.

وبحسب القرعة، التي سحبت الأربعاء 17 من تموز، ضمت المجموعة الأولى إلى جانب المنتخب السوري كلًا من الصين، والفلبين، ومالديف، وجوام.

وتقام التصفيات خلال الفترة بين 5 من أيلول المقبل و9 من حزيران 2020، وتلعب المباريات ذهابًا وإيابًا.

وطالب الإعلامي والممثل علي بوشناق باستقالة اتحاد كرة القدم السوري عبر برنامجه “منقدر” الذي يبث على قناة “لنا” التلفزيونية.

وقال علي، عبر صفحته الشخصية في فيس بوك، “بعد النتائج المخيبة التي قدمها المنتخب من حقنا أن نسأل اتحاد كرة القدم المنتخب إلى أين؟”

مابقى نقبل إنو الجمهور السوري يتم التلاعب بأفراحو !!!بدنا شغل حقيقي وإحترافي للكرة السورية

Gepostet von ‎علي بوشناق‎ am Donnerstag, 18. Juli 2019

ودعا الإعلامي محمد الخطيب مرارًا لاستقالة فادي الدباس رئيس اتحاد كرة القدم عبر برنامجه “الكابتن” الذي يقدمه إلى جانب أنور عبد الحي وطريف قوطرش.

ويثار الجدل دائمًا في سوريا حول علاقة الأجهزة الفنية للمنتخبات وانتقاء المدربين واللاعبين بتوجهاتهم السياسية، ومدى ارتباطهم بالدائرة الضيقة للنظام الحاكم.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة