fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

معلومات لم تنشر لوسائل الإعلام.. فيلمان ومسلسل عن برشلونة

الملصقات الإعلانية لأعمال فنية تحدثت عن برشلونة (تعديل عنب بلدي)

الملصقات الإعلانية لأعمال فنية تحدثت عن برشلونة (تعديل عنب بلدي)

ع ع ع

يعد نادي برشلونة واحدًا من أفضل وأشهر أندية كرة القدم حول العالم، مع تحقيقه للبطولات القارية والدولية والمحلية، عبر كوكبة من النجوم، على رأسهم ليونيل ميسي.

ومع الانتشار الكبير للنادي حول العالم، سعت عدة شركات لإنتاج أفلام ومسلسلات وثائقية عن النادي ولاعبيه، تكشف معلومات لم تنشر لوسائل الإعلام.

فيلم “Barça Dreams”

يتناول الفيلم، قصة نادي برشلونة ومبادئه وفلسفته في عالم كرة القدم، وعلاقته بالحرب الأهلية الإسبانية، والنجاحات التي حققها تحت قيادة أسطورته الهولندية، يوهان كرويف.

ظهر العديد من نجوم برشلونة السابقين والحاليين كضيوف في الفيلم ليتحدثوا عن ناديهم، كاللاعب إريك أبيدال والمدرب بيب غوارديولا واللاعب تشافي هيرنانديز وأندريس إنييستا.

تم إنتاج الفيلم عام 2015، وهو من إخراج خوردي لومبارت.

 

فيلم “Take the Ball Pass the Ball”

فيلم يحكي قصة النجاح التي حققها المدرب بيب غوارديولا مع النادي، وتحقيقه عشرات الألقاب، ضمن ما عرف بفلسفة “التيكي تاكا”، وهي الفترة الذهبية للنادي في السنوات الأخيرة.

الشخصية الرئيسية في الفيلم هي المدرب بيب غوارديولا، إلا أن الفيلم لا يتوقف عند منشأ فلسفة “التيكي تاكا” بل من نفذ هذه الفلسفة من اللاعبين الذين ظهروا في الفيلم، صاموئيل إيتو وداني ألفيش وإيريك أبيدال، وليونيل ميسي.

تم إنتاج الفيلم عام 2018، وهو من إخراج دونجان ماكماث وتأليف غراهام هانتر.

 

مسلسل “the match day”

يحكي المسلسل رحلة النادي خلال الموسم الماضي 2018- 2019، وما يميزه عن بقية الأعمال هو احتواؤه على مشاهد تتضمن ردات فعل اللاعبين بعد هزيمتهم أمام ليفربول في إياب المباراة التي جمعت برشلونة بليفربول في دوري أبطال أوروبا، وانتهت بهزيمة برشلونة برباعية.

كما يتضمن المسلسل لقطات خاصة للاعبين في منازلهم، وتم إنتاجه عام 2019.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة