fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

الطيران المروحي الروسي يوسع دورياته في الأجواء السورية

طائرة مروحية روسية في دورية على الأراضي السورية (تاس)

طائرة مروحية روسية في دورية على الأراضي السورية (تاس)

ع ع ع

وسعت روسيا مناطق طيران سلاحها الجوي فوق الأراضي السورية بإقامة دوريات جوية في مناطق شمال شرقي سوريا، بالتزامن مع دورياتها المشتركة مع تركيا على الحدود السورية- التركية.

ونقلت وكالة الأنباء الروسية (تاس) اليوم، الأربعاء 27 من تشرين الثاني، أن طواقم طائرات المروحية أخبروا الصحفيين أنهم ليسوا مكلفين فقط بدعم وحدات الشرطة العسكرية قرب الحدود التركية، ولكنهم مكلفون أيضًا بضمان الأمن في نقاط توزيع المساعدات الإنسانية في حلب والحسكة.

وتطير الطائرات الروسية في شمالي سوريا، بشكل أساسي، بحسب “تاس”، ولكنها تقوم بدوريات جوية في مناطق مختلفة وعلى ارتفاعات منخفضة للغاية.

وقال أليكسي تريفليوف، وهو قائد إحدى الطائرات المروحية، إن الطيران الروسي جاهز للمهام القتالية في أي وقت، وهناك اهتمام كبير في تجنب التجمعات الكبيرة من الأفراد، بينما يتعين على الطيارين الطيران على ارتفاع 30 أو 50 مترًا فوق الأرض في بعض المناطق لأسباب أمنية.

وبحسب ما نقلته الوكالة، فإنه في كل يوم تطير مروحيتان أو ثلاث فوق هذه الأراضي بسرعة 200 كيلومتر بالساعة على ارتفاع منخفض، وتستغرق هذه الدوريات ما يقارب الساعتين.

وتحلق فوق مناطق بالقرب من نهر الفرات حيث توجد المحطات الرئيسية لتوليد الكهرباء، في الطبقة في محافظة الرقة وتشرين في محافظة حلب.

وأطلقت روسيا وتركيا دوريات مشتركة في الحدود السورية بالقرب من الحدود الجنوبية التركية، بعد اتفاقية “سوتشي” بين الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، والروسي، فلاديمير بوتين، في 22 من تشرين الأول الماضي.

وجاءت هذه الاتفاقية بعد عملية عسكرية تركية في مناطق شمال شرقي سوريا، ضد “وحدات حماية الشعب” (الكردية)، وشملت انسحاب “الوحدات” من الحدود السورية- التركية بعمق 30 كيلومترًا.

وسمحت الاتفاقية لروسيا بتنفيذ دوريات جوية وبرية في مناطق “الإدارة الذاتية” شرق الفرات، كما دخلت قوات النظام السوري باتفاق منفصل مع “الإدارة” إلى تلك المناطق.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة