fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“الوردة الشامية” على قائمة “يونسكو” للتراث الثقافي غير المادي

قطاف الوردة الشامية في قرية المراح (BBC)

قطاف الوردة الشامية في قرية المراح (BBC)

ع ع ع

أدرجت منظمة الأمم المتحدة المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (يونسكو)، الوردة الشامية الشهيرة في سوريا، ضمن القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للبشرية.

وكتبت المنظمة عبر “تويتر” أمس، الخميس 12 من كانون الأول، “أُدرج عنصر الوردة الشامية وما يرتبط بها من ممارسات وصناعات حرفية في قرية المراح بالقائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي”، وتابعت، “مبارك للجمهورية العربية السورية”.

وبتت الجنة الدولية الحكومية لـ”صون التراث الثقافي غير المادي” في ستة طلبات لإدراج مواقع في قائمة “التراث الثقافي غير المادي الذي يحتاج إلى صون عاجل”، وفي 41 طلبًا لإدراج مواقع أخرى في القائمة العادية.

وتم ذلك خلال الاجتماع السنوي للجنة في الفترة الممتدة بين 9 و14 من كانون الأول الحالي، في العاصمة الكولومبية، بوغوتا.

ورُشح عنصر الوردة الشامية مع 40 عنصرًا آخر من حول العالم لقائمة 2019، وفقًا لبيان رسمي نشرته المنظمة على موقعها الرسمي، نهاية تشرين الثاني الماضي.

الوردة الشامية

تزرع الوردة الشامية بقرية المراح الواقعة في جبال القلمون بريف دمشق، ويمتد موسم قطافها بين 15 من أيار و10 من حزيران، بحسب “هيئة الإذاعة البريطانية” (BBC).

وتعتبر القرية التي يقدر عدد سكانها بحوالي خمسة آلاف نسمة أغلبهم من التركمان، من أهم مناطق إنتاج الوردة الشامية.

تستخدم الوردة الشامية لأغراض طبية، حيث تُعرّض الورود الصغيرة منها التي لم تتفتح بعد لأشعة الشمس لتجفيفها وصنع “الزهورات” منها، التي تستخدم كمشروب دافئ لعلاج العديد من الأمراض.

ويُصنع منها “زيت الورد”، باهظ الثمن الذي يستخدم لأغراض عطرية وتجميلية.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة