fbpx
× الرئيسية سياسة اقتصاد خدمات ناس رأي في العمقمنوعات رياضة سوريون في الخارج حقوق وحریات ملتيميديا مارس النسخة الورقية

مباراتان للتتويج.. الابتسامة تعود إلى كلوب بعودة التمارين الجماعية

مدرب نادي ليفربول، يورغن كلوب (أوبتا)

مدرب نادي ليفربول، يورغن كلوب (أوبتا)

ع ع ع

لم يخفِ مدرب ليفربول الإنجليزي، يورجن كلوب، الذي يتصدر الدوري الإنجليزي الممتاز، سعادة الفريق بالعودة إلى التدريب الجماعي على أرض الملعب بعد التوقف المفروض منذ آذار الماضي بسبب انتشار فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19).

جاء ذلك في تصريحات نقلها الموقع الرسمي للنادي اليوم، الاثنين 1 من حزيران، ثمَّن كلوب خلالها “التواصل وردود الفعل على أرض الملعب مباشرة، وليس عن طريق جهاز الكمبيوتر أو شاشة…”.

وقال كلوب، “لم يكن لدينا تسعة أسابيع من دون تدريب كرة قدم في حياتنا منذ أن لعبناها”، مؤكدًا أنه واللاعبين يستمتعون بالوضع الراهن خلال التدريبات الجماعية بقوله،”إنه أمر إيجابي حقًا، فالجميع في مزاج جيد ومعنويات جيدة، نحن سعداء بالعودة”.

https://twitter.com/LFC/status/1267361405457620992

مباراتان فقط للتتويج.. الأمل يعود إلى كلوب

قبل توقف مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز في آذار الماضي بسبب فيروس “كورونا”، كان لليفربول مباراتان فقط للتتويج بلقب بطل الدوري بعد غياب طال لمدة 30 عامًا.

وحين اتُّخذ قرار الإيقاف اعتبر بعض متابعي كرة القدم أن كلوب هو أكثر المتضررين، لإمكانية عدم تحقيق الدوري وإلغاء البطولة، لكنه امتلك روحًا رياضية خولته كسب المزيد من العشاق بسبب تصريحاته.

وقال كلوب، في 13 من آذار الماضي، “أولًا وقبل كل شيء، يتعيّن علينا جميعًا أن نفعل كل ما في وسعنا لحماية بعضنا، يجب أن تكون هذه هي الحال طوال الوقت في الحياة كمجتمع، ولكن بهذه اللحظة أعتقد أنه مهم أكثر من أي وقت مضى”.

وتابع أنه دائمًا ما قال إن كرة القدم أهم الأشياء بالنسبة له، لكن اليوم كرة القدم ومباريات كرة القدم ليست مهمة على الإطلاق.

بالطبع، لا نريد اللعب بملعب فارغ ولا نريد تأجيل المباريات أو المسابقات، ولكن إذا كان ذلك يساعد فردًا واحدًا على البقاء بصحة جيدة، فردًا واحدًا فقط، فسوف نقوم بذلك دون تردد.

 

ويبدو ليفربول حاليًا أقرب من أي وقت مضى لرفع كأس الدوري للمرة الأولى منذ العام 1990، إذ يتصدر الترتيب بفارق 25 نقطة (ومباراة أكثر) عن مانشستر سيتي بطل الموسمين الماضيين، مع تبقي تسع جولات على النهاية.

ومن المقرر أن تكون المباراة الأولى لـ”الريدز” في ديربي “ميرسيسايد” ضد الجار إيفرتون، ويسعى كلوب لتجهيز لاعبيه بدنيًا قبل موعدها.

وقال، “ليس علينا أن نكون في قمة لياقتنا الآن. نحن نحاول ذلك برفع قوة وكثافة التدريبات تدريجيًا يومًا بعد يوم، ولكن علينا أن نصل إلى الجاهزية البدنية في 19 أو 20 من حزيران، أيًا كان اليوم الذي سيجعلون فيه المباراة ضد إيفرتون، على ما أعتقد”.

وأكد الألماني كلوب أن “هذه هي اللحظة التي نريد فيها أن نكون جاهزين بنسبة 100%. هناك حوالي ثلاثة أسابيع حتى ذلك الحين، وهذا أمر جيد. نريد أن نستغل ذلك وسنفعل”.

المباريات المتبقية تحضيرية للموسم المقبل

واعتبر كلوب أن المباريات المتبقية من الموسم ستكون بمثابة المباريات التحضيرية للموسم المقبل، “إنه موسمنا التحضيري. كما قلت، لا نتوقع فترة استراحة طويلة بين الموسمين، لذا فهذه فترة مهمة جدًا بالنسبة لنا”.

وينتظر ليفربول حاليًا التأكيد بشأن برنامج المباريات، والملاعب التي سيخوض عليها لقاءاته بعد أن أثار كبار مسؤولي الشرطة مخاوف بشأن لعب الفريق أي مباراة يحتمل تتويجه فيها باللقب على ملعب “أنفيلد”.

وستُستأنف مباريات الدوري في 17 من حزيران الحالي، وفقًا لجدول رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز.

وتمكنت الفرق من استئناف التدريب الجماعي بعدما أجازت الحكومة البريطانية، الأحد الماضي، الانتقال إلى “المرحلة الثانية” من خطة استئناف منافسات المسابقات الرياضية، التي تسمح للاعبين بالاحتكاك في التدريبات، بما في ذلك التصديات والمواجهات، لمساعدتهم على استعادة لياقتهم البدنية قبل العودة إلى المواجهات التنافسية.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة