من استقبال ملكة بريطانية إليزابيث الثانية أسماء الأسد وزوجها بشار الأسد في قصر باكنغهام لندن (وكالة الصحافة الفرنسية)


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة