بحضور والي كِلّس التركية.. افتتاح مبانٍ في معبر “الراعي” بريف حلب

افتتاح مباني جديدة في الراعي شمالي حلب – 24 آب 2020 (المجلس المحلي)

ع ع ع

افتتح المجلس المحلي لمدينة الراعي عددًا من المباني الخدمية في مدينة الراعي (شمالي حلب) بالقرب من الحدود السورية- التركية، خلال احتفالية في المدينة بذكرى انطلاق معارك “درع الفرات”.

وقال المجلس المحلي عبر حسابه في “تلجرام”، الاثنين 24 من تموز، إنه افتتح مبنى معبر “الراعي” الحدودي، ومبنى المجلس المحلي، ومبنى غرفة الصناعة والتجارة في المدينة.

وحضر الافتتاح شخصيات سياسية تركية، أبرزها والي مدينة كِلّس المحاذية لسوريا، رجب صوي تورك، كما حضر رئيس “الحكومة المؤقتة”، عبد الرحمن مصطفى، وعدد من وزراء الحكومة، إضافة إلى رئيس “الائتلاف لقوى الثورة والمعارضة”، نصر الحريري، وقادة الصف الأول في “الجيش الوطني” المدعوم من تركيا.

ويصادف اليوم إطلاق الجيش التركي وفصائل من “الجيش الحر” موالية لتركيا عمليات “درع الفرات” في سوريا، التي أفضت إلى سيطرة المعارضة العسكرية المدعومة من تركيا على مناطق ريف حلب.

ويزور المسؤولون الأتراك الحدود السورية- التركية بشكل مستمر، وتدعم تركيا مجموعة من الاستثمارات في الشمال السوري، وخصوصًا في قطاع الكهرباء بمناطق ريف حلب الشمالي، إضافة إلى شراء الحبوب من منطقتي تل أبيض شمالي الرقة ورأس العين شمال غربي الحسكة.

وفي 24 من أيار الماضي، زار وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، بلدة الراعي بريف حلب، وكانت المرة الأولى التي يدخل فيها وزير تركي إلى الأراضي السورية.

وتفقد صويلو “القيادة التكتيكية” وقيادة فريق “الدرك الاستشاري” التابع للقوات التركية في البلدة، وهنأ جنود بلاده بعيد الفطر، في منطقة عملية “درع الفرات”.

وكان “المجلس التركماني السوري” بدأ، في كانون الأول 2019، بإنشاء مقر خاص به في الراعي، بعد قراره بنقل مقره إلى الأراضي السورية من تركيا.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة