حقيقة تسجيل مصوّر متداول عن اغتيال ضابط سعودي في اسطنبول

لقطة من التسجيل المصور المتداول حول اغتيال ضابط سعودي في اسطنبول

ع ع ع

تداولت مواقع إخبارية وناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي تسجيلًا مصوّرًا على أنه توثيق لحظة اغتيال المخابرات التركية ضابطًا سعوديًا في اسطنبول.

ويظهر التسجيل عملية إطلاق نار من شخصين على زبون مطعم، أعاد ناشطون نشره على أنه لاغتيال الضابط السعودي نايف بندر العسيري.

ولقي التسجيل المصوّر، الذي نشرته مواقع إخبارية، رواجًا لا سيما أن العلاقات السعودية- التركية تشهد توترًا منذ عدة أعوام، زادت مع اتهام تركيا للممكلة باغتيال الصحفي السعودي جمال خاشقجي، في قنصلية بلاده باسطنبول في 2018.

وتحققت عنب بلدي من مصدر التسجيل، عبر أداة توفرها منظمة العفو الدولية، يمكن من خلالها الوصول إلى مواقع إخبارية وقنوات على “يوتيوب” نشرته في وقت سابق اعتمادًا على صورة غلاف التسجيل.

وتأكدت أنه عائد إلى حادثة قتل في الإكوادور بأمريكا الجنوبية، وأن الجريمة لا تحمل دوافع سياسية، وتعود لمقتل مغنٍّ من الإكوادور، في 2 من كانون الثاني الماضي.

ويظهر خبر مقتل المغني مع التسجيل المصوّر عبر موقع “جوجل” عند كتابة جملة “singer shot dead riddle with bullets outside” في خانة البحث.

كما جرى تداول التسجيل المصوّر على أنه جريمة قتل في إفريقيا أيضًا، بحسب “وكالة الصحافة الفرنسية“.

وبحسب ما ذكرته الوكالة، في 5 من آذار الماضي، جرت مشاركة التسجيل المصوّر ذاته عبر موقع “فيس بوك”، على أنها عملية إطلاق نار في مطعم خارجي بمدينة ديربان الساحلية بجنوب إفريقيا.

وأكدت أن اللقطات حقيقية، لكنها تصور اللحظة التي قُتل فيها مغنٍّ من أمريكا اللاتينية يُدعى خورخي فرناندو لينو ماركاس بالرصاص في أثناء تناوله طعامه في الإكوادور في بداية العام الحالي.

وقالت صحيفة “El Universo” الإكوادورية اليومية، إن لماركاس سجلًا إجراميًا واسعًا، وكان محتجزًا حتى 2019، بعد أن اعتقل مع ثلاثة آخرين في 2018 بحوزتهم 800 كيلوغرام من الكوكائين، وبرّأته المحكمة، وحكمت على آخرين بالسجن عشر سنوات.



مقالات متعلقة


Array

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة