fbpx

“No Man’s Land”.. أول مسلسل أجنبي تدور أحداثه في سوريا

لقطة من الفيلم تظهر عناصر لتنظيم داعش وهم جزء أساس من قصة الفيلم.

لقطة من الفيلم تظهر عناصر لتنظيم داعش وهم جزء أساس من قصة الفيلم.

ع ع ع

بدأ العرض الأول لمسلسل “No Man’s Land”، المكون من ثماني حلقات، الاثنين 2 من تشرين الثاني، والذي تدور قصته حول أحداث حصلت في سوريا.

وبحسب شركة “OSN” المنتجة للفيلم بالتعاون مع شركة “فريمانتل”، فإن المسلسل يروي زاوية من زوايا الحرب الدائرة في سوريا، من منظور شاب فرنسي يبحث عن أخته في سوريا بعد اختفائها.

ويحوي المسلسل مجموعة من الممثلين المتنوعي الجنسيات من فرنسا، وبلجيكا، والمملكة المتحدة، وسوريا، وأيضًا من المناطق التي تسيطر عليها مجموعات كردية.

ويبدأ البطل باكتشاف الغموض المحيط باختفاء أخته تدريجيًا، من خلال التعاون مع وحدة لمقاتلات كرديات ينتمين لميليشيات “YPJ”، من أجل قتال تنظيم “الدولة الإسلامية”، ويسافر معهن عبر أراضٍ يسيطر عليها التنظيم حيث تدور الأحداث هناك.

المسلسل تدور فكرته حول تجنيد النساء في سوريا، إذ أسهمت بعض  الكيانات العسكرية، كتنظيم “الدولة الإسلامية” و”الميليشيات الكردية”، باستقطاب النساء من مناطق مختلفة وبأعمار دون سن 18.

واعتبرت “OSN” أن المسلسل يعتمد على وقائع حقيقية، ليقدم نظرة فريدة على الأحداث المأساوية في سوريا، وتأثيرها على العالم.

وقالت إنه يعتمد على حبكة قصصية جريئة ورواية واقعية للأحداث، ليكون أول مسلسل من بين قائمة طويلة تخطط الشبكة لعرضها تتناول مواضيع مستوحاة من المنطقة.

وذكرت منظمة “هيومن رايتش ووتش” الدولية في تقرير لها، في آب 2019، أن “وحدات حماية الشعب” (الكردية) تجند الأطفال، وبينهم فتيات، للقتال في صفوفها، مشيرة إلى أن من بين الأطفال المجندين أطفالًا نازحين مع عائلاتهم إلى المخيمات التي تسيطر عليها “الوحدات”.

وأظهر إصدار بثه مركز “الحياة” للإعلام، التابع لتنظيم “الدولة الإسلامية”، مقاتلات في معارك دير الزور، لأول مرة.

وتحت عنوان “من الداخل 7” نشر المركز، في 8 من شباط 2018، إصدارًا تحدث عن معارك ما يسميها التنظيم “ولاية البركة” ضد “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) في ريف دير الزور.

ويعرف التنظيم بتسليمه النساء مناصب لتجنيد المقاتلين، وأخرى قيادية لكتائب “الخنساء” النسائية، إضافة إلى استقطاب أخريات كزوجات لمقاتليه.

ويعد “No Man’s Land” المسلسل الأجنبي الأول الذي يتناول أحداثًا في سوريا، وفيما عدا ذلك أُنتجت أعمال عربية تتناول القضايا الاجتماعية الناجمة في ظل ما يحدث في سوريا.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة