ريف حلب.. مقتل عائلة كاملة بانفجار مجهول

الدفاع المدني خلال عملية إنزال أنقاض بانفجار مجهول في منزل مدنيين - 28 من كانون الأول 2020 (الدفاع المدني)

ع ع ع

قُتلت عائلة كاملة من أب وأم وابنتهما بانفجار مجهول في منزلهم بقرية قبة التركمان التابعة لمدينة جرابلس بريف حلب الشرقي اليوم، الاثنين 28 من كانون الأول، بحسب “الدفاع المدني السوري”.

وقال “الدفاع المدني” عبر حسابه في “فيس بوك“، إن انفجارًا بمنزل في قرية قبة التركمان أدى إلى مقتل عائلة وانهيار المنزل على أفرادها، وعملت فرق “الدفاع المدني” لساعات حتى تمكنت من انتشال الجثث.

https://www.facebook.com/SyriaCivilDefense/posts/1813593535463060

وتضرب مناطق سيطرة المعارضة شمالي سوريا انفجارات لأسباب مختلفة، منها انفجارات بسيارات ودراجات مفخخة أو عبوات ناسفة، أو انفجار مستودعات ذخيرة ومراكز لبيع المحروقات نتيجة استهداف أو سوء إدارة.

بينما تعمل الجهات الأمنية المسيطرة على مناطق الشمال السوري والمجالس المحلية على اتخاذ إجراءات لمنع حدوث أي تفجيرات، منها تركيب كاميرات مراقبة، وفرض تسجيل المركبات، وتعزيز نقاط التفتيش على مداخل المدن.

وكانت مدينة جرابلس شهدت انفجار دراجة نارية منتصف آب الماضي، أدى إلى مقتل شخص وإصابة 13 آخرين، كما قُتل شخص وأُصيب ستة آخرون، في 23 من تشرين الأول الماضي، بانفجارات في سوق الفيول جنوبي جرابلس.

و أُصيب تسعة مدنيين نتيجة انفجار بدراجة نارية مفخخة في مدينة جرابلس أواخر تشرين الثاني الماضي.

وفي أيلول الماضي، أُصيب ثلاثة أطفال ووالدهم نتيجة انفجار مجهول في حي ببلدة الأبزمو بريف حلب الغربي، كما قُتل ثلاثة أطفال وأُصيب اثنان آخران بجروح خطرة بانفجار “جسم مجهول” أمام منزلهم في قرية العلاني شمال غربي محافظة إدلب، في آب الماضي.

كما قُتل خمسة أشخاص من بينهم قائد مخفر شرطة بزاعة، وأُصيب 20 آخرون، نتيجة انفجار مجهول السبب هز مدينة الباب شمال شرقي مدينة حلب.





الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة