حمص.. 6 أطنان من السكر في منزل مديرة صالة لـ”السورية للتجارة”

إحدى صالات السورية للتجارة في حمص، 18 من شباط (صحيفة العروبة الصادرة في حمص)

ع ع ع

أعلنت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك السورية العثور على ستة أطنان من مادة السكر في منزل مديرة إحدى صالات “المؤسسة السورية للتجارة”.

وقالت الوزارة عبر صفحتها في “فيس بوك” اليوم، الخميس 18 من شباط، إن مدير عام “المؤسسة السورية للتجارة”، أحمد نجم، أعفى مديرة “صالة الشهداء” في حمص، بعد ضبط ستة أطنان من مادة السكر في منزلها.

كما أُعفي رئيس دائرة منافذ البيع بتهمة التقصير والإهمال.

وتوّعد النجم باتخاذ ما وصفه بـ”أقسى العقوبات القانونية” بحق السيدة والمتورطين معها، بعد إحالتها إلى التحقيق.

وقبل ساعات من هذا القرار، أنهى وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك، طلال البرازي، تكليف مدير فرع “السورية للتجارة” في حمص، على خلفية التجاوزات وحالات الفساد التي تشهدها بعض مراكز المؤسسة في المحافظة، بحسب صفحة الوزارة.

ونشرت الوزارة عبر صفحتها في “فيس بوك” صورتين قالت إنهما لقراري الإعفاء (حملا رقم 277 و278)، دون أن تذكر أي تفاصيل عن مصدر السكر، وطريقة وجود كمية بهذا الحجم في منزل مديرة الصالة.

وتشهد سوريا هبوطًا حادًا في قيمة الليرة السورية مصحوبًا بارتفاع حاد في أسعار السلع، ما سبب أزمة غذاء متصاعدة ومستمرة.

وفي 1 من تموز 2020، أعلنت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك رفع سعر مادة السكّر المدعوم إلى 800 ليرة للكيلوغرام الواحد، وذلك بعد خمسة أشهر من تحديد سعر بيعه بـ350 ليرة للكيلو عبر “البطاقة الذكية”.

وكانت الوزارة حددت، في 29 من كانون الثاني 2020، سعر مادة السكر بـ350 ليرة سورية للكيلوغرام الواحد عبر “البطاقة الذكية”، بهدف منع المتاجرة بالمواد التي تباع من قبل المؤسسة، بحسب ما ذكرته الوزارة.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة