“التربية التركية” تؤجل امتحانات بعض صفوف التعليم الثانوي

طالبة في مدرسة تركية - 21 من تشرين الأول 2020 - (hurriyet)

ع ع ع
قررت وزارة التربية التركية تأجيل امتحانات صفوف محددة من التعليم الثانوي، التي من المقرر إقامتها “وجهًا لوجه” في تركيا.
وبحسب ما نقله موقع “sabah” التركي، الثلاثاء 23 من آذار، فإن امتحانات الفصل الدراسي الثاني ستؤجل لطلاب الصف التاسع، والعاشر، والحادي عشر في التعليم الثانوي، حتى 3 من أيار المقبل، فيما ستُجرى امتحانات الصف الثاني عشر “وجهًا لوجه”، وتنتهي بتاريخ 16 من نيسان المقبل.

كما أعلن وزير التربية والتعليم التركي، ضياء سلجوق، في 25 من كانون الأول 2020، أن درجات الفصل الدراسي الأول لطلاب المدارس الثانوية ستحدد من خلال امتحانات ستُجرى “وجهًا لوجه” في الفصل الدراسي الثاني.

بينما سيحصل طلاب المدارس الابتدائية والمتوسطة على درجات الفصل الأول بناء على نقاط مشاركتهم في الأنشطة خلال الفصل الدراسي الأول، بحسب ما قاله سلجوق.

وكانت وزارة التربية التركية أوضحت، في 3 من آذار الحالي، تفاصيل بدء التعليم “وجهًا لوجه” في جميع مؤسسات التعليم، بحسب نسبة الإصابات بفيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19) في الولايات المصنفة بالألوان.

وقررت الوزارة بدء التعليم “وجهًا لوجه” في جميع مؤسسات التعليم قبل المدرسي والمدرسي في المراحل الابتدائية والثانوية والمتوسطة في المقاطعات المحددة، حسب خطورتها.

إذ بدأ التعليم “وجهًا لوجه” في المناطق المنخفضة والمتوسطة الخطورة في مؤسسات التعليم قبل المدرسي بدوام كامل، وفي المدارس الابتدائية حُدد الدوام بيومين أسبوعيًا، ويومين للصف الخامس والسادس والسابع الإعدادي، أما طلاب الصف الثامن الإعدادي، فيكون دوامهم من 12 إلى 22 ساعة أسبوعيًا.

اقرأ أيضًا: “التعليم التركية” تقرر استمرار التعليم “وجهًا لوجه” حتى تموز المقبل

وبدأ دوام الصفوف التاسع والعاشر والحادي عشر الثانوي ليومين فقط أسبوعيًا، كما اعتمد نظام الدوام بمجموعات مخففة لجميع المراحل، وفي الصف الثاني عشر الثانوي، سيكون الدوام من 16 إلى 24 ساعة في الأسبوع.

أما في الولايات الخطيرة والشديدة الخطورة، فسمحت “التربية التركية” بالدوام كاملًا في مؤسسات التعليم قبل المدرسي، وليومين في الأسبوع بالمدارس الابتدائية، و12 إلى 22 ساعة أسبوعيًا لطلاب الصف الثامن، و16 إلى 24 ساعة أسبوعيًا لطلاب الصف الثاني عشر الثانوي، وبمجموعات مخففة لجميع المراحل.

وكان مجلس الوزراء المنعقد برئاسة الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، قرر، في 1 من آذار الحالي، إلغاء حظر التجول نهاية الأسبوع في المناطق القليلة الخطورة (اللون الأزرق) والمتوسطة الخطورة (اللون الأصفر)

وأبقي على حظر التجول يوم الأحد في المناطق الخطيرة والشديدة الخطورة (البرتقالي والأحمر).



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة