صورة تعبيرية لشركة “يميك سيبيتي” المعنية بتوصيل طلبات الطعام للمواطنين عبر الانترنت في تركيا (YEMEKSEPETI)


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة