“الخطوط الحديدية” تبدأ نقل الركاب بين محطتين في دمشق

محطة القدم في دمشق - 8 من أيلول 2018 - (سانا)

ع ع ع

أعلنت “المؤسسة العامة للخطوط الحديدية” لدى حكومة النظام السوري، تشغيل خط قطارات بين محطتين في دمشق لنقل الركاب.

وبدأ القطار على محور محطتي القدم والسبينة، بالعمل لنقل الركاب بتسيير 31 عربة بين المحطتين، اعتبارًا من تاريخ اليوم الخميس 20 من أيار، إذ يغادر القطار من القدم في الساعة الثالثة عصرًا طيلة أيام الأسبوع عدا الجمعة والسبت والعطل الرسمية بحسب ما نشرته “وزارة النقل” عبر حسابها في “فيس بوك“.

وتبلغ أجرة الراكب 100 ليرة سورية للرحلة الواحدة، ويخفض المبلغ لشرائح التخفيض المعتمدة حكوميًا، مثل ذوي القتلى والجرحى والعسكريين وكبار السن وغيرهم، بحسب التعميم.

وكانت الوزارة أعلنت في 24 من نيسان الماضي عن عودة نقل الركاب عبر القطارات على خط السكك الحديدية الممتد على مدن الساحل السوري.

وكان خط السكك الحديدية على الساحل السوري يعتبر الوحيد المؤهل للعمل حينها، ويبلغ طوله 100 كيلومتر، بحسب ما قاله مدير خطوط السكك الحديدية، رضوان تكريتي، في لقاء مع وكالة “فرانس برس“، عام 2018.

بينما قالت وكالة “سبوتنيك” الروسية في تقرير أعدته في كانون الأول 2020، إن شبكة السكك الحديدية السورية استأنفت الرحلات التي تصل بين دمشق وحلب بعد إعادة تأهيل السكك الواصلة بين المحافظتين.

وقال مدير الشركة الروسية، أوليغ بيلوزيروف، في مقابلة مع وكالة “سبوتنيك”، خلال محادثات للمشاركة في إعادة بناء السكك الحديدية المتضررة في سوريا، في أيار 2018، إن روسيا ستشارك في بناء السكك الحديدية السورية، إلا أنها لم تتخذ قراراها بعد، مشيرًا إلى مفاوضات تمهيدية جرت بهذا الخصوص.

وسبق أن أعلن المدير العام للمؤسسة العامة للخطوط الحديدية السورية، نجيب فارس، في كانون الأول 2017، دخول الشركات الروسية على خط بناء السكك الحديدية في سوريا.

وتعاني سوريا من أزمة في المواصلات العامة منذ بداية العام الحالي، تزامنت مع شح في المحروقات، أدى إلى ارتفاع أسعار النقل في المواصلات العامة وسيارات الأجرة.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة