إيطاليا وتركيا تقصان شريط يورو 2020

منتخب ايطاليا لكرة القدم يستعد لمواجهة تركيا اليوم - 10 حزيران 2020 (uefa)

ع ع ع

تنطلق عند الساعة 10:00 من مساء اليوم، الجمعة 11 من حزيران، صافرة البداية لبطولة كأس أمم أوروبا 2020 بنسختها الـ16.

وتستمر مباريات البطولة لغاية 11 من تموز المقبل، وتُلعَب مبارياتها في 11 مدينة أوروبية بسبب جائحة “كورونا المستجد” (كوفيد- 19)، وهي تحدث لأول مرة في تاريخ البطولة.

ويقصّ المنتخبان الإيطالي والتركي شريط افتتاح هذا العرس الأوروبي في مواجهة مهمة بالنسبة للمجموعة الأولى، التي ستقام على ملعب “أوليمبيكو” في العاصمة روما.

تركيا تحاول فك عقدة الآزوري

تعتبر هذه المواجهة السابعة في تاريخ لقاءات المنتخبين، إذ حقق الطليان تفوقهم في المواجهات الماضية، وفاز المنتخب الآزوري في أربع مباريات رسمية، وتعادل باثنتين، واحدة منها كانت ودية.

سجل المنتخب الإيطالي عشرة أهداف في مرمى الأتراك، بينما سجّل المنتخب التركي هدفًا واحدًا.

وسيحاول المنتخب الإيطالي بقيادة مدربه روبيرتو مانشيني مواصلة مشوار التفوق، بينما سيحاول المدرب التركي الخبير شينول غونيش فك عقدة الطليان، خاصة أن المنتخب التركي يعيش حاليًا أفضل حالاته، ويريد أن يبدأ المشوار بفرض وجوده بين الكبار.

تأهل دون خسارة

وصل المنتخب الإيطالي إلى نهائيات أمم أوروبا الحالية بجدارة، بعد تصدره المجموعة العاشرة برصيد 30 نقطة وتحقيق الفوز بعشر مباريات.

ويسعى المنتخب الإيطالي لاسترداد الهيبة بعد سلسلة التخبطات والفشل منذ عام 2016، والاستفادة من جيل شاب وموهوب يملكه المنتخب ممزوج بلاعبي الخبرة.

ويعتبر فيدريكو كييزا لاعب يوفنتوس وتشيرو إيموبيلي لاعب لاتسيو ونيكو باريلا من أبرز نجوم المنتخب الإيطالي الشباب.

تركيا بذكريات يورو 2008

لا تمتلك تركيا إنجازات كبيرة في بطولة كأس أمم أوروبا، فأفضل إنجاز حققته كان الوصول إلى نصف نهائي البطولة عام 2008، عندما قدمت مستويات قوية للغاية، بينها مباراتها أمام المنتخب التشيكي التي عادت فيها بعد تأخرها بهدفين، لتنتهي بنتيجة 3-2.

ستكون هذه المشاركة الخامسة للمنتخب التركي في البطولة.

ولم ينجح المنتخب التركي بترك بصمته في يورو 2016، إذ احتل المركز الثالث برصيد ثلاث نقاط من فوز وخسارتين وخرج من الدور الأول.

أبرز ما حققته كرة القدم التركية هو إحرازها المركز الثالث في مونديال 2002 بقيادة مدرب المنتخب الحالي شينول غونيش، الذي أُقيل لفترة ثم أُعيد مدربًا للمنتخب قبل ثلاث سنوات.

تأهل المنتخب التركي لهذه النهائيات بعد احتلاله المركز الثاني في المجموعة الثامنة برصيد 23 نقطة من عشر مباريات، حيث فاز في سبع مواجهات وتعادل في اثنتين وخسر مباراة واحدة.

أبرز لاعبي تركيا في الوقت الحالي، بوراك يلماز لاعب ليل الفرنسي، وجنك توسون لاعب نادي بشكتاش بطل الدوري التركي للموسم الحالي.

طاقم التحكيم

يقود مباراة الافتتاح طاقم تحكيم هولنديًا مؤلفًا من الحكم دايلي ماكايلي للساحة، ويساعده هيسيل ستيجيترا ويان دي فريس حكما الراية، بينما الفرنسية ستيفاني مزابارت حكمة رابعة.

ويقود طاقم تقنية الفيديو الحكم كيفين بلوم، ويساعده بول فان بويكل وكريستيان جيتلمان.

مفكرة اليوم 11 من حزيران بتوقيت دمشق

إيطاليا × تركيا 10:00 مساء

ملعب “الأوليمبيكوـ روما”



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة