نظارات الحارس السويسري تقصي المنتخب الفرنسي من “يورو 2020”

حارس المنتخب السويسري يان سومير يرتدي نظارة التدريب (عنب بلدي)

ع ع ع

خلال لقاء جمع بين المنتخبين السويسري والفرنسي ضمن منافسات الدور الـ16 من بطولة أوروبا “يورو 2020″، توّج الحارس السويسري يان سومير نفسه بطلًا للقاء، إذ أسهم بقدر كبير في إنهاء هيمنة المنتخب الفرنسي على منافسه السويسري خلال السنوات الأخيرة.

ورغم اهتزاز شباك المنتخب السويسري في ثلاث مناسبات خلال هذه المباراة، لم يمتنع الحارس عن التألق في عديد المناسبات، ليكون بطل اللقطة الأخيرة في اللقاء عندما منع الهداف الفرنسي كيليان مبابي من التسجيل في لقطة ركلة الترجيح الخامسة والأخيرة التي حسمت التأهل لمصلحة سويسرا.

وكثر الحديث خلال اللقاء الأخير عن التدريبات الصارمة التي خاضها المنتخب السويسري قُبيل انعقاد مباراته مع فرنسا، باستخدام نوع من أنواع النظارات الإلكترونية تحسبًا لتحول المواجهة مع فرنسا إلى ركلات ترجيحية.

وشوهد حراس المنتخب مرتدين هذه النظارات خلال تدريباتهم، بحسب ما نقلته صحيفة “The sun” البريطانية.

وأشارت الصحيفة إلى أن الغرض من هذه النظارات ليس الحماية من أشعة الشمس في أثناء التدريب بالنهار وحسب، وإنما تملك خواص فريدة، تساعد على الاستعداد والتدريب بشكل أفضل.

إذ تعمل هذه النظارة المبتكرة بالبطارية، وتخلق تأثيرًا بطيئًا لحركة الكرة عن الواقع، وذلك بهدف مساعدة الحراس على تحسين توقعاتهم، وزيادة صعوبة التصدي للكرات في أثناء التدريب، بحسب الصحيفة.

النظارة الإلكترونية من صنع شركة “VisionUp” اليابانية، ويصل سعرها في الأسواق إلى نحو 486 دولارًا أمريكيًا.

وكان المنتخب السويسري أقصى المنتخب الفرنسي من منافسات الدور الـ16 من بطولة “يورو 2020″، بعد تعادل بثلاثة أهداف للطرفين حوّل مجريات اللعبة إلى الركلات الترجيحية، التي فازت فيها سويسرا بخمسة أهداف مقابل أربعة للمنتخب الفرنسي.

وبتأهل المنتخب السويسري، سيواجه نظيره الإسباني، في 2 من تموز المقبل، في ربع نهائي البطولة.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة