أسعار الذهب في سوريا تعاود الارتفاع بعد شهرين من الاستقرار

محل بيع ذهب (الاقتصادية)

ع ع ع

بدأت أسعار الذهب في سوريا بالارتفاع منذ أواخر تموز الماضي، متأثرة بارتفاع سعر الأونصة عالميًا، بعد ثبات ملحوظ في أسعارها خلال الشهرين الماضيين.

وبحسب النشرة الرسمية الصادرة عن “الجمعية الحرفية للصياغة وصنع المجوهرات بدمشق” اليوم، الاثنين 2 من آب، بلغ سعر مبيع غرام الذهب عيار 21 قيراطًا 164 ألف ليرة سورية، وسعر شرائه 163 ألفًا و500 ليرة.

بينما بلغ مبيع غرام الذهب عيار 18 قيراطًا 140 ألفًا و571 ليرة سورية، وسعر شرائه 140 ألفًا و71 ليرة.

وثبتت أسعار الذهب خلال الشهرين الماضيين تقريبًا بين 154 ألفًا و158 ألفًا للغرام الواحد من عيار 21 قيراطًا، واقتصر فرق الأسعار على حوالي ألف ليرة سواء بالارتفاع أو الانخفاض.

وتحدد “جمعية الصاغة” أسعار الذهب في سوريا، وهي المسؤولة عن إدارة قطاع الصاغة في البلاد، لكن كثيرًا من الحرفيين لا يلتزمون بنشرتها الرسمية.

الباحث الاقتصادي خالد تركاوي، قال في حديث سابق لعنب بلدي، إن السبب الرئيس لارتفاع أسعار الذهب يعود إلى زيادة الطلب عليه وقلة المعروض منه.

وأضاف تركاوي أن الناس يلجؤون إلى اعتماد الذهب كوسيط تبادل لا يفقد قيمته بشكل أساسي، إضافة إلى التضييق المستمر على موضوع تداول العملات الأجنبية من دولار أو يورو، في مناطق سيطرة النظام السوري.

وتتأثر أسعار الذهب في سوريا بسعر الذهب العالمي وسعر صرف الليرة السورية أمام العملات الأجنبية، إلّا أن أسعار الذهب تستمر بالارتفاع رغم الاستقرار النسبي لليرة السورية خلال الأشهر الماضية.

وسجل سعر صرف الدولار الأمريكي اليوم، الاثنين، 3225 ليرة سورية للشراء، و 3275 للمبيع، بحسب موقع “الليرة اليوم” المتخصص بأسعار العملات الأجنبية.



مقالات متعلقة


Array

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة