“الإدارة الذاتية” تفرض حظر تجوال كلي في دير الزور لمواجهة “كورونا”

منح اللقاح لأحد العاملين في "المجلس التنفيذي" لـ"الإدارة الذاتية"_ 25 من أيلول (المجلس التنفيذي للإدارة الذاتية)

ع ع ع

أعلنت “الإدارة الذاتية” في شمال شرقي سوريا فرض حظر تجول كلّي في جميع مناطق دير الزور، خلال الفترة الممتدة بين 26 من أيلول الحالي و1 من تشرين الأول المقبل، لمواجهة تفشي فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد 19).

وتضمن القرار الصادر عن “خلية الأزمة في مجلس دير الزور المدني”، اليوم السبت، 25 من أيلول، إغلاق جميع المعابر الحدودية التابعة لـ”الإدارة الذاتية”، مع استثناء الحالات الإنسانية والمرضى والحركة التجارية.

وبموجب القرار يسمح لمحال بيع المواد الغذائية والخضار واللحوم، بفتح أبوابها للمواطنين من السادسة صباحًا وحتى الساعة الثانية ظهرًا.

ويستثنى من قرار الحظر المشافي والصيدليات والمنظمات الإنسانية والأفران والإعلاميين ومحطات بييع المحروقات.

ومن المقرر أن تغلق جميع المؤسسات التابعة لـ”مجلس دير الزور” باستثناء الدوائر التي تتطلب طبيعة عملها الاستمرار.

ودعا قرار المجلس “رقم 155” المواطنين لضرورة الالتزام بالقواعد الصحية والتباعد الاجتماعي، وارتداء الكمامات، وفق ما نقلته “مركز إعلام المنطقة الشرقية” عبر “فيس بوك”.

ويأتي قرار “خلية الأزمة” بعد أربعة أيام فقط من انتهاء فاعلية قرار سابق استمر لعشرة أيام، وصدر عن “لجنة الصحة” التابعة لـ”الإدارة الذاتية”، في 11 من أيلول الحالي.

وبموجبه فرضت “الإدارة” حظرًا كاملًا، على جميع المؤسسات التابعة لها، وجزئيًا للأسواق في مدينة غرانيج، شرقي محافظة دير الزور، عقب اجتماع “خلية الأزمة” من أجل مكافحة فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19)، بعد حدوث الكثير من الإصابات، وبعض حالات الوفاة.

وأعلنت “هيئة الصحة” في “الإدارة الذاتية” اليوم، السبت، تسجيل ثماني حالات وفاة، و281 إصابة جديدة بالفيروس، في شمال شرقي سوريا، ما يرفع إجمالي الوفيات إلى 891 حالة، إلى جانب 26 ألف و281 إصابة، وألفين و108 حالات شفاء من الفيروس.

وأرسلت منظمة الصحة العالمية، في أيار الماضي، نحو 23 ألف جرعة من لقاح فيروس “كورونا” إلى “الإدارة الذاتية” بعد اتهام الأخيرة للمنظمة بأنها “غير منصفة” بتوزيع اللقاحات.

وأنهت الإدارة الذاتية” تطعيم الكادر الطبي، وبدأت في حزيران الماضي، بمرحلة التطعيم الثانية التي شملت المسنين ومن يعانون من أمراض مزمنة، وفق “هيئة الصحة”.

ومن المقرر منح اللقاح للعاملين في مؤسسات “الإدارات الذاتية والمدنية”، بعد أن بدأ تقديمه للعاملين في “المجلس التنفيذي” لـ” الإدارة”، وفق ما ذكره نائب الرئيس المشترك لـ”هيئة الصحة”، محمود العبد الله، اليوم السبت، عبر الموقع الرسمي لـ”المجلس التنفيذي” لـ”الإدارة الذاتية”.



مقالات متعلقة


Array

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة