جامعة “إدلب” تحصل على عضوية “الأثر الأكاديمي” التابع للأمم المتحدة

كلية طب الأسنان في جامعة إدلب - 2021 (عنب بلدي / أنس الخولي)

ع ع ع

أعلنت جامعة “إدلب” حصولها على عضوية “الأثر الأكاديمي” التابع لمنظمة الأمم المتحدة (United Nations Academic Impact UNAI)، وفق بيان نشرته الجامعة عبر “فيس بوك“، الثلاثاء 26 من تشرين الأول.

وجاء البيان مباركًا للأهالي في الشمال السوري وللطلاب والكوادر التدريسية بحصول الجامعة على العضوية، مرفقًا شهادة العضوية.

خطوة مهمة للاعتراف الدولي

وقال رئيس الجامعة، الدكتور أحمد أبو حجر، لعنب بلدي اليوم، الأربعاء 27 من تشرين الأول، إن الانضمام كان نتيجة المراسلات الحثيثة مع مدير برنامج “الأثر الأكاديمي”، التي قامت بها إدارة الجامعة.

الانضمام خطوة جديدة لرفع مستوى جامعة “إدلب”، وله الأثر الكبير تجاه الاعتراف العالمي بالجامعة، فمن المهم أيضًا أن تصبح جامعة “إدلب” من ضمن شبكة تحتوي على أكثر من 1400 مؤسسة جامعية، وتعتمد النظام الأممي في التعليم، بحسب أبو حجر.

وبشأن تأمين فرص العمل لخريجي جامعة “إدلب”، أوضح رئيس الجامعة أن هناك تنسيقًا وسعيًا من قبل الجامعة تجاه الاطمئنان على مستقبل طلابها من حيث السويّة العلمية والكفاءة في المجتمع، إذ استقطبت وزارتا التربية والصحة في إدلب عددًا جيدًا للعمل في قطاعاتها، كما وظّفت الجامعة عددًا من الطلاب للعمل الإداري في الجامعة نفسها.

برنامج “الأثر الأكاديمي للأمم المتحدة” هو مبادرة تهدف إلى مواءمة مؤسسات التعليم العالي مع الأمم المتحدة، بهدف الدعم والمشاركة الفاعلة في تحقيق أهداف الأمم المتحدة وولاياتها، التي تشمل تطوير وحماية حقوق الإنسان، وتوفير التعليم للجميع، والاستدامة، وحل النزاعات.

ويوجد أكثر من ألف و400 من المؤسسات الأعضاء في أكثر من 147 دولة تصل إلى أكثر من 25 مليون شخص في قطاعي التعليم والبحث العلمي حول العالم يمثلون تنوعًا عالميًا للأقاليم والثروات المعرفية.

تأثيرها على الطالب

أكد رئيس الجامعة أن وجود الجامعة في التصنيفات العالمية عبارة عن أوراق قوة لطالب الجامعة، وورقة قوية للشهادات والوثائق التي يحصل عليها الطالب من الجامعة، وأشار إلى أن العديد من الطلاب الحاصلين على شهادات ووثائق من جامعة “إدلب” يتابعون دراستهم من ماجستير ودكتوراه في الجامعات التركية، وفي العديد من الجامعات الأوروبية أيضًا.

تحدثت عنب بلدي إلى طلاب من جامعة “إدلب” في أقسام عدة، لمعرفة مدى تأثير هذا الانضمام عليهم، وقال الطالب عبد الحميد زهرة (طالب في قسم الآداب- لغة تركية)، إن الاعتراف بالجامعة خطوة جيدة للطالب، وله الأثر في زيادة الهمة لتحقيق الطموح.

وأكدت الطالبة ولاء عجم، وهي طالبة في السنة الثالثة بقسم اللغة العربية، إن الجامعة بهذه الخطوة أثبتت جدارتها وتميزها، ولفتت أنظار الآخرين للاعتراف بها.

بيان الزير (طالبة في قسم التاريخ سنة ثانية)، تحدثت أن هذا الاعتراف يزيد الجامعة إصرارًا وهمة، من إدارة وطلاب وكادر تدريسي.

وفي 24 من آب الماضي أعلنت جامعة “إدلب” انضمامها بشكل رسمي إلى “اتحاد جامعات البحر المتوسط” (UNIMED)، بحسب بيان للجامعة نشرته عبر “فيس بوك“.

ويأتي تصنيف جماعة “إدلب” بالمرتبة 29 ألفًا و538 على مستوى جامعات العالم.

وبحسب إحصائية صادرة عن إدارة الجامعة، حصلت عليها عنب بلدي، فإن عدد الطلاب في جامعة “إدلب” يتجاوز 18 ألفًا و350 طالبًا، وتتضمن الجامعة 15 كلية وستة معاهد.


شارك في إعداد هذه المادة مراسل عنب بلدي في إدلب أنس الخولي



مقالات متعلقة


43200

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة