“الضبابية والمصالح” تدفعان لاستقالة أحمد قوطرش من اتحاد كرة القدم في سوريا

عضو اللجنة المؤقتة لاتحاد كرة القدم أحمد قوطرش (تعديل عنب بلدي)

ع ع ع

أعلن عضو اللجنة المؤقتة لاتحاد كرة القدم في سوريا أحمد قوطرش، استقالته من منصبه رسميًا.

وقال قوطرش إنه مبتعد منذ أكثر من شهر عن الاتحاد الرياضي لأسباب منطقية، وفق ما نقلته صحيفة “الوطن” المحلية، الثلاثاء 4 من كانون الثاني.

وأوضح قوطرش أنه لا يريد أن تكون هذه الفترة “الضبابية” محسوبة عليه ومدوّنة في تاريخه.

ووصف العمل بالاتحاد الرياضي بـ”الضبابي، وهناك غموض كبير في الكثير من الأمور، وأرى البعض كيف يلهث وراء مصالحه الشخصية والمنافع والسفر”.

وأكد استحالة بقائه في اللجنة، لأنه لم يستطع أن يقدم أي شيء مفيد لكرة القدم وسط هذه الظروف والتخبطات، حسب تعبيره.

ولم يعلّق الاتحاد الرياضي العام أو الاتحاد السوري لكرة القدم على قرار الاستقالة.

وأعلن المكتب التنفيذي للاتحاد الرياضي العام، الذي يرأسه فراس معلا، في 19 من تشرين الأول 2021، عن تشكيل لجنة مؤقتة لتسيير أمور الاتحاد والإشراف على لجانه الرئيسة، لحين التواصل مع الاتحادين الآسيوي والدولي لانعقاد اجتماع استثنائي للجمعية العمومية وانتخاب أعضاء اتحاد جديد.

وقدّم رئيس وأعضاء الاتحاد السوري لكرة القدم استقالاتهم رسميًا، بعد النتائج “السلبية” للمنتخب الأول لكرة القدم، في 14 من تشرين الأول 2021.

ويتعرض المنتخب لانتقادات واسعة من جمهور المعارضة السورية، الذين يعتبرونه أداة بيد النظام السوري، خاصة مع استعراض عدد من لاعبيه مواقفهم السياسية بشكل صريح، واستقبال رئيس النظام السوري، بشار الأسد، المنتخب في عام 2017.

كما يتعرض الاتحاد الرياضي العام لاتهامات بفقدانه لمنظومة كرة القدم، وفشله في تحقيق نتائج إيجابية، واستخدامه الظروف الحالية في سوريا حجة لتبرير فشله.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة