“الصحة العالمية” ترسل شحنة مساعدات طبية إلى شمال شرقي سوريا

تحميل مواد طبية من مستودع تابع لمنظمة الصحة العالمية في اللاذقية لإرسالها إلى شمال شرقي سوريا (@WHOSyria/Twitter)

ع ع ع

أعلنت منظمة الصحة العالمية عن إرسال شحنة مساعدات طبية إلى مناطق شمال شرقي سوريا التي تسيطر عليها “الإدارة الذاتية”.

وذكرت المنظمة في سلسلة تغريدات عبر حسابها المخصص لسوريا في موقع “تويتر”، الاثنين 10 من كانون الثاني، أنها أرسلت ثلاث شاحنات محملة بأدوية ومستلزمات طبية من مستودعاتها في اللاذقية وريف دمشق بهدف تأمين أكثر من 423 ألف علاج.

وأشارت إلى أن الاحتياجات الصحية لا تزال تتزايد بسبب الأزمة الإنسانية المستمرة في شمال شرقي سوريا.

وأكدت المنظمة أنها تلبي هذه الاحتياجات من خلال إرسال أكثر من 32 طنًا من الإمدادات الطبية والعلاجات إلى شمال شرقي سوريا هذا الأسبوع.

وكانت المنظمة نقلت، في نيسان 2021، 20 طنًا من الشحنات الطبية إلى مدينة القامشلي في شمال شرقي سوريا، كجزء من الاستجابة لمواجهة انتشار جائحة فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19) في البلاد.

واحتوت الشحنة على أكثر من ثمانية آلاف من المستلزمات الطبية لمواجهة فيروس “كورونا”، كالحاضنات وأجهزة التنفس الصناعي ومعدات حماية شخصية أخرى.

وفي أيار 2021، قال الرئيس المشترك لـ”هيئة الصحة” التابعة لـ”الإدارة الذاتية”، جوان مصطفى، إن منظمة الصحة العالمية أرسلت 645 لقاحًا مضادًا لفيروس “كورونا” إلى مناطق شمال شرقي سوريا.

واعتبر مصطفى أن إرسال “الصحة العالمية” هذا العدد من اللقاحات “إهانة لأبناء المنطقة، وسياسة منافية لقيم ومبادئ المنظمة”، بحسب ما نقلته حينها وكالة “هاوار” المقربة من “الإدارة الذاتية”.

كما اعتبر أن المنظمة “غير منصفة”، ولا تعير أي اهتمام لأكثر من خمسة ملايين نسمة في مناطق شمال شرقي سوريا.

ولم تبدِ المنظمة أي اهتمام ولم ترسل المواد والمستلزمات الطبية إلى المنطقة على الرغم من المناشدات المستمرة، منذ انتشار فيروس “كورونا” في مناطق شمال شرقي سوريا، بحسب مصطفى.

ودعا مصطفى “الصحة العالمية” إلى العدول عن سياساتها، وإلى لعب دورها الإنساني وأن تكون منصفة في أعمالها.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة