خلال أقل من 24 ساعة.. ثالث طائرة مسيّرة تخترق “المجال الإسرائيلي”

طائرة مسيّرة إيرانية في عرض عسكري- 6 من كانون الثاني 2020 (إرنا)

ع ع ع

أعلن الجيش الإسرائيلي دخول طائرة مسيّرة عبرت من لبنان إلى الأراضي المحتلة، ما أدى إلى حالة تأهب صاروخي في الجليل الأعلى.

وقال الجيش الإسرائيلي اليوم، الجمعة 18 من شباط، عبر حسابه الرسمي في “تويتر“، إن قواته أطلقت صفارات الإنذار في منطقة الجليل، لاختراق طائرة من دون طيار من لبنان المجال الجوي الإسرائيلي.

وأضاف أن صواريخ “القبة الحديدية” الاعتراضية أُطلقت، وفقًا للبروتوكول، وأُرسلت الطائرات المقاتلة للقيام بدوريات في المنطقة.

وتابع أن اتصال الرادار انقطع عن المسيّرة، وأن الحدث قيد التحقيق مع عودة الحياة المدنية إلى روتينها.

وأفاد سكان بلدات وتجمعات شمال بحيرة طبريا بحدوث انفجار، ولم ترد أنباء فورية عن وقوع إصابات، بحسب ما نقلته صحيفة “جيروزاليم بوست” الإسرائيلية.

وأُطلقت صفارات الإنذار في الجليل ووادي الأردن وجنوب مرتفعات الجولان في مناطق مثل روش بينا والبلدات المحيطة صباح اليوم، الجمعة.

وذكر سكان المنطقة أنهم سمعوا انفجارًا في أعقاب الجولة الثانية من أجهزة الإنذار.

تعد هذه ثالث حادثة لطائرة من دون طيار خلال 24 ساعة، إذ أسقط الجيش الإسرائيلي طائرة مسيّرة تابعة لـ”حزب الله” بعد أن اخترقت المجال الجوي الإسرائيلي.

كما أعلن الجيش الإسرائيلي أنه أسقط أيضًا طائرة مسيّرة تابعة لـ”حركة المقاومة الإسلامية” (حماس) دخلت المنطقة الحدودية جنوب قطاع غزة، وتحطمت الطائرة المسيّرة في غزة.

ونقلت صحيفة “جيروزاليم بوست“، في كانون الأول 2021، عن تقرير حديث أصدره مركز “ألما” الإسرائيلي، أن “حزب الله” يمتلك حاليًا نحو ألفي طائرة من دون طيار، بعضها طُوّر في إيران والآخر صنّعه الحزب بقدراته الذاتية.

ومنذ تسعينيات القرن الماضي يستخدم “حزب الله” هذه الطائرات، وقد استخدم بعضها في سوريا، وضد إسرائيل، وفقًا للتقرير.

تحدث الأمين العام لـ”حزب الله” اللبناني، حسن نصر الله،  في 16 من شباط الحالي، عن قدرات حزبه الصاروخية، لافتًا إلى تحويل آلاف الصواريخ الموجودة لدى “حزب الله” إلى صواريخ دقيقة، على مدار سنوات، مشيرًا إلى عدم الحاجة لنقلها من إيران.

وقال نصر الله خلال مهرجان “ذكرى الشهداء القادة”، إن “الحزب” في لبنان، ومنذ مدة طويلة، بدأ بتصنيع الطائرات المسيّرة، ولا حاجة لجلبها من إيران.

كما بيّن أن “حزب الله” فعّل الدفاع الجوي الموجود منذ سنوات طويلة، زمن عماد مغنية، مشيرًا إلى أنه أخذ “قرار التفعيل في الحد الأدنى بمواجهة المسيّرات”.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة