“أوقاف الإنقاذ” تطلب التماس هلال شوّال منفردة وتحدد موعد صلاة العيد

بيع المشروبات الرمضانية في شوارع مدينة إدلب شمال غربي سوريا- 6 من نيسان 2022 (عنب بلدي)

ع ع ع

دعت وزارة الأوقاف والدعوة والإرشاد في حكومة “الإنقاذ”، مساء الخميس 28 من نيسان، مديريات الأوقاف الفرعية لتحديد موعد صلاة عيد الفطر في جميع المناطق “المحررة”، في تمام الساعة السادسة والنصف صباحًا.

جاء ذلك في تعميم حمل رقم “101”، وصدر عن وزير الأوقاف في حكومة “الإنقاذ”، حسام حاج حسين.

كما دعت الوزارة الأهالي لالتماس هلال شهر شوّال مساء السبت 29 من رمضان.

وبحسب تعميمها رقم “100”، طلبت الوزارة من يرى الهلال بالعين المجردة، أو المناظير، التواصل معها عبر رقم هاتف وارد في التعميم، لتسجيل شهادته.

وبالتالي، قد يحدّد العيد في مناطق سيطرة “الإنقاذ” بيوم مختلف عن مناطق سيطرة حكومة النظام، وعن مناطق سيطرة “الحكومة المؤقتة” بريف حلب، و”الإدارة الذاتية” شرقي سوريا.

وكان “المجلس الأعلى للإفتاء” العامل في مناطق سيطرة “الإنقاذ” حدد، في 18 من نيسان الحالي، قيمة زكاة الفطر للعام الحالي بالدولار الأمريكي، أو ما يقابله بالعملات الأخرى. 

وحدد “المجلس” مقدار زكاة الفطر بـ2.62 كيلوغرام أرز، و2.665، كيلو من البرغل، و2.3 كيلو من القمح، و2.3 كيلو من الدقيق، و2.72 كيلو من العدس، و2.01 كيلو من التمر.

والقيمة المالية لزكاة الفطر وفق “المجلس” موازية لمقدارها من الطعام، وتبلغ دولارين أمريكيين، ما يعادل 30 ليرة تركية، أو ما يعادلها بالعملات الأخرى.

ويجوز لمن يقيم خارج سوريا إرسال زكاة فطره للمستحقين في الداخل السوري، على أن يكون تقدير الزكاة تبعًا للبلد الذي يقيم به، لا لتقدير الداخل السوري، وأن تصل الزكاة إلى مستحقيها.

وحددت وزارة الأوقاف، في 4 من نيسان الحالي، قيمة فدية الصيام للعام الحالي بـ1.31 كيلوغرام أرز، و1.33 كيلو من البرغل، و1.36 كيلو من العدس، و1.15 كيلو من الدقيق.

والقيمة المالية لفدية الصيام موازية لمقدارها من الطعام، وبلغت 1.25 دولار أمريكي كحد أدنى.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة