بعد قرار وقف الترحيل إلى رواندا.. هل تنسحب بريطانيا من الاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان؟

ضباط شرطة يقفون بالقرب من طائرة ذكرت وسائل الإعلام البريطانية أنها أول من ينقل المهاجرين إلى رواندا في قاعدة وزارة الدفاع "بوسكومب داون" في ويلتشير- بريطانيا 14 من حزيران 2022 (رويترز)

ع ع ع

أصدرت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان، في اللحظة الأخيرة، أمرًا قضائيًا مؤقتًا بوقف ترحيل أول دفعة من طالبي اللجوء في بريطانيا إلى رواندا، كما كان مقررًا الثلاثاء 14 من حزيران.

جاء في نص حكم المحكمة الأوروبية، المتعلق بأحد المدعين، وهو عراقي، على أنه “لا ينبغي إبعاده حتى انقضاء فترة ثلاثة أسابيع بعد صدور القرار المحلي النهائي في إجراءات المراجعة القضائية الجارية”.

ومن المقرر أن تجري المحكمة العليا في لندن هذه المراجعة القضائية في تموز المقبل، للبت في قانونية المخطط.

تعرضت خطة الحكومة البريطانية لإرسال بعض المهاجرين إلى رواندا شرقي إفريقيا، لانتقادات من قبل المعارضين والجمعيات الخيرية والزعماء الدينيين الذين قالوا إنها غير إنسانية، وأُجبرت على مواجهة سلسلة من الطعون القانونية في محاكم لندن، بهدف منعها من المضي قدمًا.

في الأيام القليلة الماضية، جادل ما لا يقل عن 30 شخصًا على الأقل ممن كانوا على متن الرحلة الأولى بنجاح، بضرورة عدم ترحيلهم إلى رواندا، لأسباب تتعلق بالصحة أو حقوق الإنسان، وفقًا لوكالة الأنباء “رويترز“.

كان من المقرر أن يُرحّل عدد قليل من المهاجرين من قاعدة جوية في جنوب غرب إنجلترا الثلاثاء، وقبل وقت قصير من موعد مغادرة الطائرة، أُلغيت الرحلة بعد تشغيل محركات الطائرة وشوهد طاقم الطائرة على متنها.

وقالت وزيرة الداخلية، بريتي باتيل، “لطالما قلت إن هذه السياسة لن تكون سهلة التنفيذ، وأشعر بخيبة أمل لأن الطعن القانوني ومطالبات اللحظة الأخيرة تعني أن رحلة اليوم لم تكن قادرة على المغادرة”.

وأضافت، “من المدهش للغاية أن المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان تدخّلت رغم النجاح المتكرر السابق في محاكمنا المحلية”، وأكدت أن الحكومة لن ترتدع وستستعد للرحلة المقبلة.

الانسحاب وارد

ولدى سؤال رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، عما إذا كانت بريطانيا قد تنسحب من الاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان، قال، “من المؤكد أن العالم القانوني بارع جدًا في تحديد طرق لمحاولة منع الحكومة من دعم ما نعتقد أنه أمر معقول”.

وفي إجابته عن سؤال بشأن احتمال تغيير بعض القوانين لمصلحة الحكومة، قال “قد يكون الأمر كذلك، وجميع هذه الخيارات تخضع للمراجعة المستمرة”، وأوضح أن بريطانيا “لا تؤمن بنظام تؤمن به بقية أوروبا”.

ستنضم بريطانيا إذا انسحبت من الاتفاقية إلى بيلاروسيا وروسيا، بحسب ما ذكرته أستاذة القانون الدولي وحقوق الإنسان بجامعة “نوتنجهام” سانجيتا شاه.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة