لمستواه اللافت.. ليفربول مستعد لمكافأة جوتا بعقد جديد

ديوجو جوتا لاعب فريق ليفربول يتلقى التوجيهات من مدربه يورجن كلوب (Getty)

ع ع ع

هل ستتم فعلًا مكافأة المهاجم البرتغالي ديوجو جوتا، لاعب نادي ليفربول بعقد جديد، كما نشرت صحيفة “تلغراف” البريطانية على موقعها الرسمي، الاثنين 1 من آب.

ونقلت الصحيفة عن نادي ليفربول رغبته بمكافأة المهاجم البرتغالي جوتا بعقد جديد، بعد أن أظهر مستوى لافتًا في الموسم الماضي بدوري البريميرليج.

وأضافت الصحيفة البريطانية، كان الاستحواذ على جوتا ممتازًا من قبل المدرب الألماني يورجن كلوب، ويحرص وصيف دوري أبطال أوروبا والدوري الإنجليزي الممتاز على التعاقد معه بصفة أطول.

وأكدت “تلغراف” أن ليفربول سيكافئ المهاجم ديوجو جوتا بصفقة مربحة، كهدية على البداية الاستثنائية في آنفيلد.

كما قالت الصحيفة البريطانية، إنه سيتم تكثيف محادثات العقد مع اللاعب البرتغالي، الذي التزم مع الريدز بعقد لمدة خمس سنوات عند التوقيع من ولفرهامبتون، مقابل 45 مليون جنيه إسترليني في عام 2020.

وأضافت “تلغراف”، لقد حقق جوتا توقعات الأداء منذ وصوله، ولذلك من الممكن أن تتم زيادة كبيرة في الراتب مع تمديده.

وأوضحت أن المهاجم ديوجو جوتا مصاب حاليًا، وسيغيب عن بداية انطلاق موسم الدوري الإنجليزي الممتاز، عندما يبدأ الريدز مشواره ضد فولهام، في 6 من آب الحالي، على ملعب “كرافين كوتاج” بالعاصمة لندن.

وأكدت “تلغراف” أن عودة جوتا للتدريب بعد شفائه من الإصابة في أوتار الركبة، ستعزز من قدرات الفريق الهجومية، حيث أسهم البرتغالي البالغ من العمر 25 عامًا بتسجيل 34 هدفًا في 85 مباراة مع ليفربول.

وقالت الصحيفة، إنه من خلال تمديد عقده سيتم الحفاظ على قوة خط الهجوم لفترة طويلة، وتعهد الألماني يورجن كلوب بتناوب المهاجمين بانتظام نظرًا إلى جودة الخيارات المتاحة لديه، حيث يُقدم كل من صلاح ونونيز وروبرتو فيرمينو ودياز وجوتا، وهم بدائل عالية الجودة عند الريدز.

ولهذا بات فريق ليفربول يمتلك القوة الهجومية الضاربة، بل هي الأقوى في دوري البريميرليج للموسم الحالي.

وحسب موقع “ترانسفير ماركت” للإحصائيات، تبلغ القيمة السوقية للبرتغالي ديوجو جوتا 60 مليون يورو.

انضم لنادي ليفربول بتاريخ 19 من أيلول عام 2020، وسينتهي العقد في 30 من حزيران عام 2025، وسجل جوتا في دوري البريميرليج الموسم الماضي 15 هدفًا.

كما لعب المهاجم البرتغالي، خلال مسيرته الاحترافية مع الأندية، 299 مباراة، سجل من خلالها 103 أهداف، وصنع 48 تمريرة حاسمة.

بينما لعب مع منتخب البرتغال الأول 26 مباراة، وسجل له تسعة أهداف، فيما ظهر مع بقية منتخبات بلاده للفئات العمرية 30 مرة، وسجل 14 هدفًا.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة