اعتبارًا من 20 من آب الحالي..

“مخصصات” الخبز في حمص عبر “البطاقة الذكية”

سيارات في طرق مدينة حمص وسط سوريا- 3 من تشرين الأول 2021 (سانا)

ع ع ع

أعلنت مديرية التجارة الداخلية في حمص اليوم، الثلاثاء 16 من آب، منح المواطنين مخصصاتهم من الخبز عبر “البطاقة الذكية” اعتبارًا من 20 من آب الحالي.

وذكر المكتب الصحفي للمديرية عبر “فيس بوك”، أن المواطنين سيحصلون على مخصصاتهم من مادة الخبز وفق الكميات والمعايير المطبقة في جميع المحافظات.

وتحدد وزارة التجارة الداخلية سعر ربطة الخبز المباعة في الأفران الحكومية عبر “البطاقة” بـ250 ليرة سورية، كما يبلغ سعرها لدى “معتمدي الخبز” بين 350 و500 ليرة.

ومنذ تسمية عمرو سالم وزيرًا للتجارة الداخلية وحماية المستهلك، أصدر قرارات كثيرة تتعلق بآلية بيع وتوزيع الخبز، لكنها لم تحقق تقدمًا إيجابيًا بالنسبة للمواطنين على الأرض، وفق اعترافات عضو “مجلس الشعب” السوري زهير تيناوي، الذي انتقد خلال حديث إلى صحيفة “الوطن” المحلية، في نيسان الماضي، قرارات سالم في قضية مادة الخبز، موضحًا أن الوزير لم يستطع إيجاد وسيلة صحيحة لإيصال المادة إلى الناس بأسهل السبل منذ تسلّمه الوزارة، بل إن ما حصل هو العكس.

وفي حديث لموقع “أثر برس” المحلي، في 15 من تموز الماضي، أوضح سالم أن الوزارة قررت تحويل جميع موافقات الحصول على الخبز “المدعوم” بالنسبة لهذه المؤسسات من موافقات ورقية إلى إلكترونية، وذلك في معرض نفيه ما جرى تداوله في تلك الفترة عن حرمان بعض المؤسسات، كالمستشفيات ودور الأيتام، من الحصول على مخصصاتهم من الخبز “المدعوم”.

وكانت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك في حكومة النظام السوري أعلنت، في 3 من تموز الماضي، إيقاف السماح للمخابز العامة ببيع كمية 3% من الخبز خارج “البطاقة الذكية”.

ولم توضح الوزارة في بيان لها، صدر في 3 من تموز الماضي، إذا ما كان وقف بيع الخبز للأشخاص غير الحاملين لـ”البطاقة الذكية” مؤقتًا أو دائمًا.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة