هل يراهن أنشيلوتي على هازارد رغم العيوب

ايدين هازارد لاعب ريال مدريد الإسباني (رويترز)

ع ع ع

بعد الأداء المتواضع الذي ظهر عليه البلجيكي إيدن هازارد لاعب ريال مدريد، لا يزال الإيطالي كارلو أنشيلوتي، مدرب فريق ريال مدريد الإسباني، يصر على مشاركته، خاصة في ظل غياب الفرنسي كريم بنزيما للإصابة.

صحيفة “AS” الإسبانية تحدثت اليوم، الأربعاء 14 من أيلول، عن الوضع المحيّر الذي يقع فيه أنشيلوتي بالنسبة لهازارد، وخاصة في مباراته اليوم أمام لايبزيج لفائدة الجولة الثانية من الشامبيونزليج.

من غير المعروف ما إذا كان أنشيلوتي سيواصل المراهنة عليه وسط غياب بنزيما، بعد المباراة السيئة أمام ريال مايوركا في الدوري الإسباني، حيث ظهر هازارد ثقيلًا.

ويُعتبر الشاب البرازيلي رودريجو تهديدًا حقيقيًا لحضور هازارد، الذي بدأ موسمًا ليس سهلًا، واحتفظ أنشيلوتي به ليكون بديلًا لبنزيما في موقع المهاجم الوهمي.

ولم يلعب البلجيكي في هذا المركز سوى الموسم الحالي حتى الآن، سواء في فترة ما قبل الموسم أو في المسابقات الرسمية.

وتابعت الصحيفة أن ما حدث ضد مايوركا يعيد فتح الجدل حول وضع اللاعب بغياب بنزيما، إذ استمتع بفرصة البدء أساسيًا كما كان متوقعًا، ولكنه لم يظهر كأنه مهاجم، ففقد مركزه وفشل أيضًا في تنفيذ الأمر الآخر الذي أعطاه إياه أنشيلوتي، ليستبدل به بعد ذلك لاعبًا من الصف الثاني.

ولكن أنشيلوتي امتدحه قائلًا، “لم تكن هناك مساحات للمهاجم، وقد حاول، كما طلبت منه ترك مساحة للبقية، لقد كانت مباراة إيجابية للغاية بالنسبة له”.

وتُعتبر معضلة كبيرة لمباراة اليوم عندما يستضيف الملكي فريق لايبزيج الألماني، لفائدة الجولة الثانية من الشامبيونزليج، التي ستقام على ملعب “سانتياغو برنابيو” في العاصمة مدريد.

وتابعت الصحيفة أنه اذا أراد أنشيلوتي وضع المهاجم هازارد على دكة البدلاء، فسيكون ذلك بمنزلة ضربة كبيرة للبلجيكي، وقد يكون “القشة التي قصمت ظهر البعير”.

ولا يبدو أن هازارد يفكر بالرحيل عن الفريق الملكي حتى ولو برسم الإعارة.

وتكمن المشكلة بأن المدرب يواصل الدفاع عن هازارد، وهو ينتظر أن يتحسن مستواه من مباراة إلى أخرى، ولكن الواقع لا يشير إلى ذلك.

وكثرت الإصابات والغيابات بالنسبة للبلجيكي هازارد مع ريال مدريد، حتى بات عبئًا ثقيلًا على الفريق ماديًا وفنيًا.

تعرض هازارد لأكثر من عشر إصابات، وبالتالي غاب عن الملاعب لأكثر من 300 يوم، محولًا حلم ريال مدريد إلى كابوس مزعج.

وحسب موقع “ترانسفير ماركت” للإحصائيات، تبلغ القيمة السوقية للبلجيكي إيدن هازارد 12 مليون يورو، بعدما كانت قيمته تقدر بـ150 مليون يورو قبل الانتقال من تشيلسي إلى ريال مدريد، عام 2019.

بدأ إيدن هازارد مشواره الاحترافي مع فريق ليل الفرنسي خلال الفترة من 2007 إلى 2012، ثم انتقل إلى تشيلسي ولعب بالفترة من 2012 إلى 2019.

ظهر مع ريال مدريد منذ عام 2019 وحتى الآن في 48 مباراة وسجل أربعة أهداف، بينما لعب مع الأندية التي ظهر فيها 453 مباراة وسجل فيها 126 هدفًا.

كما ظهر هازارد مع منتخب بلجيكا الأول منذ عام 2008 وحتى الآن 120 مباراة، وسجل له 33 هدفًا.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة