أليسون فلوك إكرين.. “امبراطورة داعش” الأمريكية في سوريا

أليسون فلوك إكرين (أسوشيتد برس/ تعديل عنب بلدي)

أليسون فلوك إكرين (أسوشيتد برس/ تعديل عنب بلدي)

ع ع ع

أصدرت محكمة فيدرالية في فرجينيا، الثلاثاء 1 من تشرين الثاني، حكمًا بالسجن 20 عامًا على أليسون فلوك إكرين، بتهمة قيادتها لكتيبة نسائية كانت تقاتل مع تنظيم “الدولة الإسلامية”.

واعترفت فلوك إكرين بأنها قادت ودربت حوالي 100 امرأة وفتاة، بعضهن لا تتجاوز أعمارهن 10 سنوات، على كيفية استخدام الأسلحة والقنابل اليدوية والأحزمة الناسفة.

في أواخر عام 2011، انتقلت فلوك إكرين وعائلتها إلى ليبيا، إذ قالت ابنتها ليلى للمحكمة إن ميول أمها “المتشددة” بدأت هناك.

ووضعت فلوك إكرين خطة لاستخدام مدرسة كمركز تدريب عسكري للنساء، وحاولت إقناع تنظيم “أنصار الشريعة”، التابع لتنظيم القاعدة بتمويل مشروعها.

وكانت فلوك إكرين تعيش في بنغازي وقت هجمات عام 2012 على مجمع دبلوماسي أمريكي، الذي قتل فيه أربعة أمريكيين منهم سفير الولايات المتحدة لليبيا، إذ ساعدت فلوك إكرين تنظيم “أنصار الشريعة” بترجمة ومراجعة وتلخيص الوثائق المسروقة من المجمع.

وبحسب ما قالته ابنتها للمحكمة، أجبرت فلوك إكرين العائلة على الانتقال إلى سوريا أواخر عام 2012، حيث انضمت هي وزوجها إلى “جبهة النصرة”.

في عام 2015، انتقلت العائلة إلى الموصل، حيث ساعدت فلوك إكرين تنظيم الدولة الإسلامية في التعامل مع أرامل المقاتلين الأجانب. عادت الأسرة إلى سوريا، وقتل زوجها فولكان أكرين في غارة جوية، في أثناء مشاركته في أعمال عسكرية مع التنظيم.

بعد مقتل زوجها، تزوجت فلوك إكرين ثلاث مرات، من بينهم أحد قادة التنظيم الذين كانوا مسؤولون عن الدفاع عن الرقة عام 2017.

أنجبت فلوك إكرين 11 طفلًا وتبنت طفلًا، قتل اثنان منهم في سوريا، ولا تزال ابنتها الكبرى “ألينا” مفقودة في سوريا، بينما يعيش ابن آخر في تركيا، وستة آخرين في دور الحضانة في ولاية فرجينيا.

وبحسب ما قالته ابنتها ليلى للمحكمة، فإن والدتها أجبرتها على الزواج من أحد قيادات تنظيم “الدولة الإسلامية” عندما كانت في عمر 13، لإقناع التنظيم بمشروعها لإنشاء كتيبة نسائية وتدريب النساء والفتيات في الرقة على القتال والمشاركة في عمليات انتحارية.

اعتقلت فلوك إكرين في سوريا صيف عام 2021، وجرى تسليمها للسلطات الأمريكية في كانون الثاني من هذا العام.

ووصف راج باريك، المساعد الأول للمدعي العام للولايات المتحدة، فلوك إيكرين بأنها “إمبراطورة داعش”، إذ كان لأزواجها “مناصب رفيعة” داخل التنظيم، حسب قوله.

وأصدرت ذات المحكمة في 19 من أب الماضي، حكمًا بالسجن المؤبد على الشفيع الشيخ عضو مجموعة “البيتلز” التابعة لتنظيم الدولة الإسلامية بتهمة اختطاف رهائن والتآمر لقتل مواطنين أمريكيين ودعم مجموعات إرهابية.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة