× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

مقتل أبرز قياديي “سوريا الديمقراطية” في محيط منبج

القيادي في قوات "سوريا الديمقراطية"، فيصل أبو ليلى. (يسار)

القيادي في قوات "سوريا الديمقراطية"، فيصل أبو ليلى. (يسار)

ع ع ع

أعلنت مصادر متطابقة عن مقتل قائد كتائب “شمس الشمال”، فيصل أبو ليلى، الأحد 5 حزيران، إثر تعرضه لإصابة قبل يومين في معارك منبج.

“شمس الشمال” تنضوي في قوات “سوريا الديمقراطية” التي تلقى دعمًا أمريكيًا في مواجهة تنظيم “الدولة الإسلامية”.

وأصيب القيادي الكردي بشظايا في رأسه ومناطق متفرقة من جسمه، خلال المعارك المحتدمة في محيط منبج، قبل يومين، نقل إثرها إلى أحد مستشفيات كردستان العراق، وتوفي اليوم.

حسابات موالية لتنظيم “الدولة الإسلامية” هللت بمقتل أبو ليلى، معتبرة أنه قائد الهجوم الأخير في منبج.

في حين نعاه عدد من القياديين الأكراد وناشطون آخرون، واصفين إياه بـ “البطل الشهيد”.

وكانت “سوريا الديمقراطية” بدأت هجومًا إلى جانب “مجلس منبج العسكري” بدعم أمريكي بري وجوي، ويهدف إلى طرد التنظيم من المنطقة الواقعة شرق حلب.

اقرأ أيضًا: خمس معلومات لا تعرفها عن مدينة منبج

مقالات متعلقة

  1. تنظيم "الدولة" يأسر شقيق قيادي بارز في "سوريا الديمقراطية"
  2. خمسة كيلومترات تفصل "سوريا الديمقراطية" عن منبج
  3. ابن لادن.. مقاتل "ديمقراطي" يهدي "تحرير" منبج لـ "أوجلان" (فيديو)
  4. تقدم جديد لـ "سوريا الديمقراطية" داخل مدينة منبج

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة