“اتحاد ماكاو” يرفض إقامة مباريات سوريا على أرضه.. هل تكون قطر بديلًا؟

sf454.jpg

بعثة المنتخب السوري إلى اوزبكستان (كورة)

رفض اتحاد دولة ماكاو إقامة مباريات المنتخب السوري على أرضه، في جولة الحسم من تصفيات آسيا المؤهلة إلى مونديال روسيا 2018.

وأرسل اتحاد ماكاو اعتذارًا إلى الاتحاد السوري لكرة القدم برفض إقامة المباريات على أرضه بحجة وصول تهديدات حقيقية لإحداث ضرر في الملاعب في حال أقيمت مباريات المنتخب السوري.

وعقب الاعتذار بدأ الاتحاد السوري لكرة القدم اتصالاته للبحث عن أرض بديلة، وأفادت تسريبات أن الاتحاد يفاوض الاتحاد القطري للسماح للمنتخب بلعب مبارياته في الدوحة.

إلا أن رئيس اتحاد الكرة السوري، صالح رمضان، قال لموقع “كوورة” اليوم، الأربعاء 31 آب، إن الاتحاد الآسيوي قرر إقامة مباراة المنتخبين السوري والكوري الجنوبي، ضمن الجولة الثانية من التصفيات الآسيوية المؤهلة لمونديال روسيا المقررة في 6 أيلول المقبل في ماليزيا.

وأكد رمضان أن “الاتحاد السوري سيتحمل كامل النفقات وقد تتجاوز 100 ألف دولار عن كل مباراة”.

ويخوض المنتخب السوري مباراته الأولى في الجولة الحاسمة لتصفيات كأس العالم غدًا، أمام منتخب أوزبكستان في الساعة السادسة مساءً.

وأكد مدرب المنتخب، أيمن الحكيم، استعداد اللاعبين ووعد بتحقيق نتيجة إيجابية أمام المنتخب الأوزبكي الذي يلعب على أرضه وبين جمهوره، رغم الظروف الصعبة التي يمر بها المنتخب، وعدم استعداده جيدًا.

واعتمد الاتحاد الآسيوي، ماكاو، أرضًا بديلة عن لبنان بعدما أصر على لعب مباريات المنتخب السوري، في وقت الظهيرة، وعدم التقيد بملاحظات الجانب الآسيوي فيما يتعلق بالأضواء الكاشفة حسب الاستطاعة المعمول بها عالميًا.

تابعنا على تويتر


Top