طوابع تحمل صورًا لفنانين راحلين في سوريا

df48.jpg

طوابع تحمل صورًا لمغنيين سوريين راحلين نشرتها وكالة "سانا"

أعلن نقيب الفنانين في سوريا، زهير رمضان، عن إصدار طوابع رسمية بالتعاون مع المؤسسة العامة للبريد تحمل صورًا لفنانين سوريين راحلين.

وقال رمضان في تصريح صحفي، بحسب وكالة الأنباء الرسمية ” سانا” اليوم، الأربعاء 26 تشرين الأول، إن “إصدار الطوابع يحدث لأول مرة في سوريا، وستحمل صورًا لفنانين أغنوا الحركة الفنية السورية من خلال إبداعاتهم”.

وأضاف رمضان أنه تم إصدار خمسة طوابع لأهم الفنانين الموسيقين الراحلين وهم “فهد بلان، وعدنان أبو الشامات، وسمير حلمي، وعبد الفتاح سكر، وفؤاد غازي”.

نقيب الفنانين أكد وجود باقة جديدة ستحمل صورًا لفنانين عملوا في قطاع الدراما ويأتي ذلك تكريمًا لهم وإحياء لتراثهم.

ويأتي ذلك بعدما قرر رمضان فصل عدد من الفنانين من النقابة بسبب ما قال إنهم “تجرؤوا على مقام السيد رئيس الجمهورية، رمز الوحدة الوطنية، الرئيس المنتخب من الشعب السوري، وتجرؤوا على النشيد العربي السوري.. نشيد عزتنا وكرامتنا الذي نفتخر به، كما تجرؤوا على الجيش العربي السوري”.

وكان مجلس التأديب في النقابة طالب مجموعة من الفنانين المؤيدين للثورة السورية والمقيمين خارج سوريا، بالحضور أمام المجلس نهاية الشهر الجاري، وهم: جمال سليمان، وعبد الحكيم قطيفان، ومي سكاف، ومكسيم خليل، ولويز عبد الكريم، وسميح شقير، وعبد القادر محمد رشاد، ومازن الناطور.

واستهزأ جمال سليمان بالمجلس قائلًا “تبينت أن الرقيب (نقيب الفنانين زهير رمضان) يريدنا أن نحضر كي يستدرك ما عجز عنه أهلنا وهو تأديبنا، أي أنه لم يترك للزمن أن يقوم بالمهمة، بل يريد تأديبنا بنفسه بعد أن فصلنا من النقابة”.

تابعنا على تويتر


Top