وفاة ملحم بركات.. بعد أسبوعين على رسالة الأسد

BGRTHYTJNHY5T4HEGB.jpg

توفي الفنان اللبناني ملحم بركات، الجمعة 28 تشرين الأول، عن عمر ناهز 74 عامًا، ويعتبر أحد نجو الغناء في لبنان والوطن العربي.

وبعد نفي وتأكيد، أعلن العديد من الفنانين والسياسيين اللبنانيين خبر وفاة بركات عبر حساباتهم الشخصية على “تويتر”.

وغردت الفنانة نوال الزغبي معزية لبنان وعائلة الراحل “رحل الموسيقار الكبير وداعًا ملحم بركات، رحل جسدًا ويبقى فنه وأعماله خالدة إلى الأبد، أتقدم بأحر التعازي إلى لبنان وعائلته الكريمة”.

كما غرد رئيس حزب “القوات اللبنانية”، سمير جعجع، تحت وسم “وداعًا موسيقار لبنان ملحم بركات”.

ملحم الملقب بـ “الموسيقار”، عانى مؤخرًا من تضخم في القلب بالإضافة إلى مرض الديسك، ما أدى إلى دخوله العناية المشددة في مشفى “أوتيل ديو” في بيروت، حيث وافته المنية هناك.

وأثناء مرضه، كشف السفير السوري في بيروت، علي عبد الكريم علي، أن بشار الاسد أرسل رسالة إلى  ملحم بركات الذي يرقد في المستشفى.
وقال علي، في تصريح صحفي، إنه نقل رسالة الأسد إلى بركات خلال زيارته في المستشفى.

ملحم بركات من مواليد بلدة كفرشيما اللبنانية، 1943، ظهرت موهبته عندما كان تلميذًا في المدرسة، وكان لقبه “مطرب الضيعة”، ثم التحق بالمدرسة الرحبانية ومنها انطلق.

اشتهر ملحم بألحانه التي قدمها لكبار الفنانيين اللبنانيين، أمثال ماجدة الرومي ونصري شمس الدين، ومن أشهر أغنياته “حمامة بيضا، على بابي واقف قمرين، أحلى ظهور”.

تابعنا على تويتر


Top