شهيدان في داريا حصيلة الأسبوع الماضي، والنظام يحشد قواته جنوب داريا

عنب بلدي – العدد 85– الأحد 6-10-2013

سقط شهيدان من أهالي مدينة داريا خلال الأسبوع المنصرم جراء اشتباكات خاضها الجيش الحر مع قوات النظام الذي يحشد بعض من قواته على مداخل داريا الجنوبية من جهة أوتوستراد درعا.

وبحسب المجلس المحلي لمدينة داريا فإن شهيدَا من الجيش الحر سقط بعد أن أصيب بطلقات نارية أطلقتها قوات النظام عليه يوم الخميس 3 تشرين الأول، وذلك بعد اشتباكات عنيفة جرت على جبهة الأربعين، والتي تعدّ أخطر الجبهات في كل من داريا ومعضمية الشام. وفي نفس اليوم سقط شهيد آخر جراء قصف من قبل قوات النظام استهدف منزله الواقع في المنطقة الغربية ما أسفر عن مقتله وإصابة ثلاثة أخرين كانوا بالقرب منه.

وتعرّضت المدينة طيلة أيام الأسبوع لقصف عشوائي براجمات الصواريخ ومدافع الهاون والدبابات التي تحيط في المدينة، وقد تسبب بالعديد من الأضرار المادية في المنازل والبنى التحتية المتبقية في المدينة.

من جهة أخرى أفاد مراسل عنب بلدي نقلًا عن شهود عيان أن النظام بدأ بحشد قوات جديدة جنوب داريا على أوتوستراد دمشق -درعا في حي القدم، وأقام عدّة حواجز إسمنتية بالقرب من مسجد السيدة خديجة وأغلق مداخل المدينة من جهة الأوتوستراد بعدد من الجنود. قدرهم الشهود بحوالي 30 إلى 40 عنصرًا كامل العتاد عند كل مدخل.

تابعنا على تويتر


Top