البنتاغون: 1200 مقاتل “معتدل” لقتال “داعش”

11007531_934462516585272_1596569456_n.jpg

حددت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) أمس الأربعاء 1200 مقاتل من المعارضة السورية “المعتدلة” سيم تدريبهم على قتال تنظيم “الدولة الإسلامية” في سوريا.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية جون كيربي، خلال مؤتمر صحافي أمس الأربعاء، “إن المرحلة الأولى من عملية تدريب مقاتلي المعارضة السورية المعتدلة ستركز على أساسيات القتال فقط”، لافتًا إلى أن “مهمة الإرشاد على الأرض صعبة وتتطلب مهارات عالية لأنها تتضمن التواصل مع الطائرات لتحديد أماكن الأهداف”.

وأردف كيربي في حديثه “لا يمكنني أن استبعد احتمال أن نرى في وقت ما قدرة هؤلاء على المساعدة في تعيين الأهداف من على الأرض”. وأضاف “يهمني أن لا يكون قد تولد لديكم انطباع بأننا سندرب مراقبين جويين سوريين محترفين لأن الأمر ليس كذلك”، بحسب تعبيره.

ومن المقرر انتشار 1000 جندي أمريكي في كل من تركيا وقطر والسعودية لتدريب مقاتلي “المعارضة المعتدلة”، على أن يبدأ تدريبهم في 10 آذار المقبل، ووصل إلى المنطقة حوالي 100 مدرب أمريكي للقيام بهذه المهمة، بحسب كيربي.

وأفاد مسؤولون أمريكيون لوكالة فرانس برس أن البنتاغون سيزود هؤلاء المقاتلين بشاحنات “بيك آب” ومدافع رشاشة وذخائر وأجهزة اتصال لاسلكية.

وكانت تصريحات صحفية سابقة لمسؤولين أمريكيين، أكدت أن العدد المطروح لتدريبه من المعارضة السورية قد يصل إلى 5 آلاف مقاتل، في حين شكك عسكريون ودبلوماسيون بقدرة هؤلاء المقاتلين على القضاء على التنظيم الذي يسيطر على مساحات واسعة في سوريا والعراق.

تابعنا على تويتر


Top