معظمهم نساء وأطفال.. طيران الأسد ينفذ مجزرة في عندان

.jpg

الدمار في مدينة عندان 22-5-2015

قضى 12 امرأة وطفلًا في قصف بالبراميل المتفجرة، ألقتها مروحيات الأسد على مدينة عندان شمال حلب، اليوم الجمعة.

وأفادت تنسيقية عندان، أن قصفًا بالبراميل المتفجرة استهدف المدينة ظهر اليوم، ما أدى إلى مقتل 9 نساء و3 أطفال على الفور، إضافة إلى إصابة آخرين عرف منهم مراسل قناة أورينت في ريف حلب خالد أبو المجد.

وأوضحت التنسيقية، أن القصف أدى إلى دمار كبير في المنازل السكنية، وأن محاولات رفع الأنقاض مازالت مستمرة حتى اللحظة، تخوفًا من وجود مدنيين عالقين تحتها.

وترافق استهداف المدينة بالبراميل، مع قصف براجمات الصواريخ من حي جمعية الزهراء الخاضع لسيطرة نظام الأسد.

يشار إلى أن محافظة حلب تشهد وبشكل يومي قصفًا عنيفًا بمختلف أنواع الأسلحة من قبل قوات الأسد، تزامنًا مع مواجهات مسلحة ضد قوات المعارضة، في الريف الشمالي للمدينة وضمن أحيائها.

تابعنا على تويتر


Top