بعد عازف البيانو وعالم الرياضيات..

تسنيم نبهان تحصل على الجنسية التركية

-نبهان.jpg

تسنيم نبهان

“لم أحمل المضارب منذ مدة طويلة في المخيم، ولكن بفضل الهلال الأحمر التركي وإدارة المخيم، استطعت الحصول على طاولة ومضارب”، هذا ما نشرته وكالة الأناضول على لسان الشابة تسنيم نبهان.

وكانت تسنيم نبهان (14 عامًا) قد حصلت على عشرات الجوائز والميداليات أثناء تمثيلها سوريا في المباريات الدولية بكرة الطاولة في فرنسا والصين والكويت والأردن، وذلك قبل مغادرتها وعائلتها مدينة حماة قبل عامين إلى المخيمات الحدودية التركية في ولاية هاتاي، جنوب تركيا.

وحصلت نبهان أمس الجمعة 29 أيار، على موافقة هاتفية من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على منحها الجنسية التركية، بعد أن كانت قد عبرت خلال لقاء سابق لها مع وكالة الأناضول عن رغبتها بتمثيل تركيا في المباريات الدولية بكرة الطاولة، التي تحترفها منذ 6 سنوات.

تسنيم التي ستبدأ وعائلتها بإجراءات الحصول على الجنسية التركية قريبًا، وصفت لمراسل الأناضول شعورها لدى تلقيها مكالمة أردوغان قائلة: “لم أعول كثيرًا على اللقاء الذي أجريته مع الأناضول، إلا أنني بعد اللقاء مباشرة تلقيت اتصالًا هاتفيًا وأخبرني المتصل أنه يتحدث معي من رئاسة الجمهورية التركية، عندها كدت أطير من الفرحة”.

وأضافت تسنيم: “سألني المتحدث إن كنت أعرف اللغة التركية، وعندما أجبته بنعم قال لي إن أردوغان سيتحدث معي، ما جعل قلبي على وشك التوقف، سألني أردوغان عن عدد إخوتي، وتحدث معي بالعربية والتركية، ثم أخبرني أنه سيتم إنهاء المعاملات الخاصة بي، عندها شكرته كثيرًا ومن ثم أنهى المكالمة”.

تقول تسنيم أنها بكت من الفرحة بعد الاتصال الهاتفي، وركضت لتبشر عائلتها بالأخبار السعيدة. وتضيف أنها لم تكن تتوقع أن يكون بإمكانها أن تحقق في تركيا الأحلام التي بدأتها في سوريا، بحسب الأناضول.

وكان منح الجنسية التركية للسوريين بدأ حين صدر قرار رئاسي بمنحها لعازف البيانو تامبي أسعد العام الفائت، الذي مثل لاحقًا تركيا في عدد من المسابقات والاحتفالات؛ ثم منحت لعالم الرياضيات جمال أبو الورد قبل أشهر، والآن لتسنيم لتصبح ثالثهما.

يذكر أنه ووفق الدستور التركي، فإن الجنسية التركية تعطى للمبدعين والعلماء ورجال الأعمال الذين ينهضون بالاقتصاد القومي، وغيرهم ممن يعطي أثرًا اجتماعيًا إيجابيًا في تركيا.

تابعنا على تويتر


Top