انفجار ثالث يضرب السويداء والضحايا مدنيّون

1779893_1620063818244340_1309904526469230140_n.jpg

الانفجار الذي استهدف المشفى الوطني في السويداء، 4 أيلول

ضربت مفخختان أحياء مدينة السويداء جنوب سوريا، الجمعة 4 أيلول، عقب انفجار استهدف موكب الشيخ وحيد البلعوس، وسط معلومات تؤكد مقتله.

وأفادت صفحة السويداء الآن، عبر فيسبوك، أن انفجارًا وقع بالقرب من المشفى الوطني الذي نقل إليه البلعوس ورفاقه، دون معلومات عن ضحايا، بينما ضرب انفجار ثالث قبل قليل ساحة المشفى وسط تجمع من المدنيين، ما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى.

صفحة “السويداء أول بأول” اتهمت المدعو عماد إسماعيل (أبو خضر) من فرع الأمن العسكري في المدينة باغتيال البلعوس، جازمة مقتله في العملية وداعية “الشباب المسلح” في المحافظة إلى اتخاذ مواقف حازمة.

من جهتها أفادت شبكة أخبار السويداء أن “مشائخ الكرامة” هاجموا، لحظة إعداد الخبر، الأفرع الأمنية في المدينة، وسط توتر واضطراب تشهده المحافظة.

وتأتي هذه التداعيات بعد يومين على اعتصامات ومظاهرات طالب خلالها أهالي السويداء استئصال الفساد في مؤسسات النظام ومحاسبة المسؤولين، وسط تعتيم انتهجته السلطات بقطع الاتصالات والإنترنت عن المحافظة.

تابعنا على تويتر


Top